×
×

جوجل تُزيل تطبيقات من متجرها بعد احتجاجات وصفتها بالعنصرية

هذه التطبيقات تعمل على تغيير شكل المستخدم ليصبح شبيهًا بالآسيويين، وهذا ما وصفه البعض بالعنصرية

قامت شركة جوجل بسحب التطبيقات على نمط “إجعلني آسيوي” Make Me Asian من متجر جوجل بلاي الخاص بنظام تشغيل أندرويد، وذلك بعد توقيع الآلاف على عريضة إنترنت تدعو إلى إزالتها، كونها تثير مخاوف التمييز العنصري والنمطية.

وتعمل التطبيقات المطورة من قِبل KimberyDeiss على تغيير ملامح الشخص بعد تصويره بكاميرا الهاتف، حيث يمكن إمالة العيون لتشبه عيون الصينيين وكذلك تزيين الوجوه بأدوات تشتهر بها الدول الآسيوية.

وحسب شبكة “سي إن إن” فإن وصف التطبيقات كان يتحدث عن إمكانية جعل المستخدم خلال بعض ثوان شبيهًا بالصينيين، اليابانيين، الكوريين، وغيرهم من الشعوب الآسيوية.

وقد نظّم “بيتر تشين” وهو قس في واشنطون، عريضة على الإنترنت عبر موقع change.org تنادي شركة جوجل التي تضع عبارة “لا تكن شريرًا” شعارًا لها بتوقيف مثل هذه التطبيقات العنصرية.

وانضم مجموعة من ناشطي الإنترنت لدعم هذه العريضة التي وقّع عليها أكثر من 10 آلاف شخص، كما انتشر الوسم #makemeracist على تويتر، والذي تم إيصاله للعديد من المشاهير ذو الأصل الآسيوي ومنهم “عزيز أنصاري” Aziz Ansari و”كال بن” Kal Penn.

ومن غير المؤكد ما إذا كانت جوجل قد أزالت التطبيقات كنتيجة مباشرة للعريضة، أم أن هناك أسبابها الخاصة. وقد أصدرت الشركة بيانًا لشبكة “سي إن إن” أشارت فيه إلى أنها لا تعلّق على تطبيقات فردية، وإنما تقوم بإزالة التطبيقات التي تنتهك سياستها المتّبعة في متجر جوجل بلاي.

وأشار “بيتر تشين” إلى أنه يتفهم تمامًا مخاوف جوجل التي تتعلق بحرية التعبير، ولكن في نفس الوقت لديهم مسؤوليات يجب مراعاتها لتحقيق التوازن.

يُشار إلى أن سياسة الخصوصية لدى جوجل فيما يتعلق بتطبيقات المطورين، هي حظر خطاب الكراهية، وتحديدًا بالتحريض على كراهية فئة من الأشخاص استنادًا على عوامل متعددة بما في ذلك العرض والأصل. وحاليًا لا وجود لأي تطبيقات تابعة للمطور KimberyDeiss على متجر جوجل بلاي.

  • 90115
  • أخبار الإنترنت
  • internet-news
Dubai, UAE