ألعاب ‏PS2‎‏ متاحة عبر منصتي Xbox الجديدتين

تمكن مطورون من جعل محاكاة ألعاب منصة PS2 ممكنة عبر منصتي Xbox Series X و Xbox Series S من شركة مايكروسوفت، وذلك باستخدام برنامج المحاكاة RetroArch، وهو شيء لا تستطيعه منصة PS5.

وأصبح من الممكن ذلك بفضل ما يسمى بوضع المطور Developer Mode، الذي يسمح للمستخدمين بإضافة برنامج المحاكاة بصفته تطبيق ويندوز من نوع UWA.

ويتيح ذلك للمستخدمين تشغيل ألعاب Dreamcast و GameCube و Wii و PS3 و PS2 عبر منصتي مايكروسوفت حتى لا يضطر اللاعبون إلى انتظار إعادة إصدار الألعاب المفضلة القديمة.

ويُعد التوافق مع تشغيل ألعاب PS2 باستخدام نواة PCSX2 ملحوظًا، وذلك بالنظر إلى مدى محدودية PS5 عندما يتعلق الأمر بالتوافق مع الإصدارات السابقة مقارنةً بمنصة Xbox.

ولا تتوافق PS5 الجديدة بشكل أصلي إلا مع ألعاب PS4 مع بعض التحذيرات، ولا تقدم سوني حاليًا سوى خيار لتشغيل ألعاب PS3 و PS2 باستخدام خدمة بث الألعاب PS Now.

ولا تدعم مايكروسوفت رسميًا هذا النوع من المحاكاة، كما لا يزال دعم نواة PCSX2 قيد التنفيذ.

مقارنة بين PlayStation Now و Xbox Game Pass وأيهما مناسب لك

ويبدو أن النتائج الأولية مبشرة، حيث تعمل ألعاب PS2 بالجودة ذاتها تقريبًا وكأنها على المنصة الأصلية، وذلك بالرغم من القيود المفروضة على حجم ملفات الألعاب المسموح لها بما لا يتجاوز 2 جيجابايت.

ويُشار إلى أن عملية إضافة RetroArch إلى منصة مايكروسوفت باستخدام Developer Mode معقدة قليلًا.

ويتعين على المستخدم دفع مبلغ قدره 19 دولارًا أمريكيًا مقابل التسجيل في برنامج مايكروسوفت للمطورين، ثم تنزيل تطبيقٍ لتفعيل Developer Mode من المتجر.

ويمكن بعد ذلك الاتصال بجهاز Xbox من متصفح الويب باستخدام الشبكة المحلية، وإضافة ملفات RetroArch UWA.

ووجد مطور آخر طريقة تستخدم نسخة تجارية من RetroArch مُدرجة بوصفها تطبيقًا خاصًا في متجر Xbox، ويمكن تنزيل النسخة الكاملة من RetroArch مباشرةً إلى منصة الألعاب باستخدام رمز بعد بإضافة عناوين البريد الإلكتروني للاعبين إلى القائمة البيضاء، وتمتاز هذه الطريقة بأنها تزيل القيود عن حجم الملفات.

ويوفر RetroArch دليلًا قويًا على أن محاكاة المنصات القديمة أصبحت ممكنة عبر المنصات الجديدة، حيث تعتمد مايكروسوفت على محاكٍ صممته لتشغيل ألعاب Xbox و Xbox 360 على Xbox One و Xbox Series X و Xbox Series S.