الصين بنت محطات 5G أكثر من بقية دول العالم مجتمعة

بنت الصين محطات 5G قاعدية أكثر من بقية دول العالم مجتمعة، حيث وصل الرقم هذا العام إلى ما يقرب من 700 ألف محطة 5G، متجاوزة هدفها الأصلي البالغ نصف مليون.

وتواصل الصين المضي قدمًا بطموحاتها لقيادة الجيل التالي من التكنولوجيا اللاسلكية الفائقة السرعة.

وقال (ليو ليهونج) Liu Liehong، نائب وزير وزارة الصناعة وتكنولوجيا المعلومات: إن هذا الرقم يزيد عن ضعف عدد محطات 5G القاعدية خارج الصين، دون الاستشهاد بأرقام مقارنة من دول أخرى.

وبالاقتران مع البيانات الرسمية المنشورة سابقًا، سيصل إجمالي عدد محطات الجيل الخامس القاعدية المنتشرة في الصين إلى 830 ألفًا.

ويقدر أحدث تقرير من المحللين العدد الإجمالي لمحطات 5G القاعدية في جميع أنحاء البلاد بنحو 650 ألفًا.

وتوقّعت البيانات أن يكون لدى مشغلي شبكات الاتصالات في الصين ما يصل إلى 750 ألف محطة 5G قاعدية بحلول نهاية هذا العام.

وكشف ليهونج في عرضه التقديمي في منتدى التنمية الصيني في بكين أن هناك حاليًا أكثر من 180 مليون جهاز يعمل عبر شبكة 5G الصينية.

وقال ليهونج: حفّزت البنية التحتية مجموعة من التطبيقات الجديدة القائمة على الجيل الخامس، حيث شهد قطاع التعليم الذكي خلال الجائحة ظهور نماذج تعليمية جديدة، مثل: التدريس التفاعلي عن بُعد المدعوم بتقنية الجيل الخامس، والتدريس الغامر باستخدام تقنية الواقع الافتراضي والمعزز، والفصول الدراسية الثلاثية الأبعاد.

لماذا تضغط أمريكا على أوروبا للتخلي عن هواوي في شبكات 5G؟

وقال المحللون: إن طرح محطات 5G القاعدية لا يزال يمثل جزءًا بسيطًا مقارنةً بقاعدة الصين الضخمة التي يبلغ عدد مستخدميها 1.2 مليار مستخدم 4G.

ويأتي بناء محطات 5G القاعدية في الصين في وقت تقاتل فيه البلاد الولايات المتحدة من أجل الهيمنة العالمية في التقنيات المتطورة، مثل: الذكاء الاصطناعي وشبكات الجيل الخامس وإنترنت الأشياء، التي تعتبر مكونات رئيسية لتحقيق القدرة التنافسية في الاقتصاد الجديد.

وحدد الرئيس الصيني (شي جين بينغ) Xi Jinping شبكات الجيل الخامس ومراكز البيانات كأولويات قصوى في خطط البلاد للاستثمار في البنية التحتية الجديدة.

وتعتبر شبكات الجيل الخامس عنصرًا أساسيًا في البنية التحتية الرقمية الجديدة في الصين، التي تهدف إلى زيادة اتصال المستهلكين والشركات.

ولتحقيق التغطية الكاملة، تحتاج الصين إلى 10 ملايين محطة 5G قاعدية، وهو ما يتطلب نحو 2 تريليون يوان (280 مليار دولار أمريكي) من الاستثمار.

ولدى كوريا الجنوبية – أول دولة في العالم تقدم خدمات 5G – نحو 115 ألف محطة 5G قاعدية قيد التشغيل، وذلك وفقًا لبيانات حكومية في شهر أبريل.

وأعلنت الحكومة الكورية الأسبوع الماضي أن عدد مستخدمي خدمة 5G وصل إلى 8.65 ملايين حتى شهر أغسطس.

ووفقًا لأحدث توقعات من شركة أبحاث السوق (جارتنر) Gartner، سيتضاعف سوق البنية التحتية لشبكات الجيل الخامس في جميع أنحاء العالم تقريبًا في عام 2020 ليصل إلى 8.1 مليارات دولار أمريكي.