روبوت Somnox لمساعدتك على نوم أسرع وأكثر راحة

روبوت Somnox لمساعدتك على نوم أسرع وأكثر راحة
23٬664

خلال السنوات العشر الماضية زادت أعداد الأبحاث حول اضطرابات النوم بمعدل لم يسبق له مثيل من قبل، حيث ألقت الكثير من المؤسسات الطبية مزيدًا من الضوء على أهمية النوم، الذي أصبح يُطلق عليه الركن الثالث لصحة جيدة.

النوم الصحي يتساوى في الأهمية مع ركنين آخرين للصحة وهما: ​​التغذية السليمة، وممارسة التمارين الرياضية بانتظام. حيث تشكل هذه الأركان الثلاثة – التغذية، وممارسة التمارين الرياضية، والنوم – الركائز الثلاث لصحة جيدة.

كما أظهرت الدراسات ارتباطًا قويًا بين قلة ساعات النوم، وزيادة الأمراض المزمنة، بما في ذلك: مرض السكري من النوع 2، وأمراض القلب والأوعية الدموية، والسمنة، والاكتئاب.

هذا هو السبب الذي دفع شركة Somnox – التي تتخذ من هولندا مقرًا لها – إلى القيام بتطوير أول روبوت في العالم يُسمى Somnox؛ لمساعدتك على النوم بشكل أسرع وأطول، والاستيقاظ منتعشًا.

يشبه روبوت Somnox وسادة صغيرة تصدر أصواتًا هادئة تساعدك على الاسترخاء، وتقلل من الإجهاد، مما يسمح للشخص الذي يحتضنه بالنوم بشكل أسرع وأعمق.

الفكرة والتطوير:

تم تطوير روبوت Somnox من قِبل أربعة طلاب في كلية الهندسة بهولندا، بسبب معانتهم من اضطرابات النوم، وقد تم الإعلان عن الروبوت لأول مرة في معرض CES 2018، وفي العام نفسه تم طرحه على موقع التمويل الجماعي كيكستارتر Kickstarter، وقد تم جمع التمويل المطلوب له خلال شهر واحد.

التصميم والميزات:

روبوت Somnox لمساعدتك على نوم أسرع وأكثر راحة

أول شيء تلاحظه في روبوت Somnox هو وزنه الخفيف، حيث يزن الروبوت حوالي 2.5 كيلو جرام، ويبلغ طوله حوالي 35 سم، وعلى أحد جانبي الروبوت توجد لوحة تحكم صغيرة تتضمن زر التشغيل والإيقاف، والتحكم في مستوى الصوت، ومنفذ الشحن، ومؤشر البطارية، ومنفذ Micro SD لتحميل الأصوات التي تريدها.

يمكنك تغيير إعدادات الروبوت عبر تطبيق Somnox، الذي يتصل مع الروبوت عبر البلوتوث؛ لتتمكن من تشغيل الموسيقى المفضلة لك؛ إما بصوت عالٍ بدرجة كافية لملء غرفة هادئة، أو بصوت هادئ يكفي لسماعه  عن طريق تقريب أذنك إلى الروبوت فقط.

ولكن الأهم من ذلك أن روبوت Somnox يمكنه التنفس، فبمجرد أن تضغط على زر التشغيل، وتحتضن الروبوت؛ فإنه يبدأ بالتنفس، ومن ثم يتزامن تنفسك معه، ثم يتباطأ تدريجياً اعتمادًا على تقنيات الذكاء الاصطناعي، ليساعدك على الاسترخاء.

لا يستغرق إعداد روبوت Somnox أكثر من دقيقة، حيث يمكنك مزامنته مع التطبيق الخاص به – المتوفر على متجر آيتيونز، وجوجل بلاي – لتتمكن من إدارة تفضيلات التنفس؛ باستخدام عوامل، مثل: العمر، والوزن، ويمكنك ضبط مدة التنفس من خمس إلى 90 دقيقة كل ليلة، والاختيار من بين ثلاثة أوضاع: قيلولة Nap، أو نوم Sleep، أو استرخاء Relax، حيث يختلف إيقاع التنفس في كل وضع.

يجد بعض المستخدمين صعوبة في اختيار معدل التنفس المناسب، ولكن Somnox توفر تقارير حول سرعات التنفس المختلفة لنوم مثالي على موقعها على الويب.

وللتغلب على هذه المشكلة تعمل الشركة حاليًا على تطوير ميزة جديدة تُسمى التنفس التكيفي Adaptive Breathing ليتم إطلاقها خلال الشهرين المقبلين، والتي من شأنها أن تتيح للروبوت التعرف على معدل التنفس الخاص بك، والمزامنة تلقائيًا معه، وبمجرد أن تتم المزامنة سوف يتباطأ معدل تنفسه تدريجياً، ويحتوي الروبوت بالفعل على أجهزة الاستشعار اللازمة للقيام بذلك، مما سيجعل التجربة أكثر سلاسة.

كما تخطط الشركة لدعم الروبوت بميزات جديدة في المستقبل، حيث يمكن أن يعمل كمنبه يوقظك بلطف.

السعر والتوافر:

طرحت الشركة خلال هذا الشهر روبوت Somnox للبيع عبر موقعها الإلكتروني بسعر 600 دولارٍ، كما يمكنك شراء الغطاء الخارجي للروبوت بألوان متعددة بشكل منفصل، بسعر 49 دولارًا.

الأكثر مبيعًا
أنت هنا لأنك مهتم بمتابعة الأخبار التقنية .. اشترك بالنشرة البريدية
أنت هنا لأنك مهتم بمتابعة الأخبار التقنية .. اشترك بالنشرة البريدية
آخر المستجدات في بريدك الإلكتروني في صباح كل يوم
ندعوك أيضًا لمتابعة حساباتنا على مواقع التواصل الاجتماعي
إقرأ أيضًا

هذا الموقع يستخدم ملفات كوكيز لتعزيز تجربتك وزيارتك لموقعنا موافق المزيد