أودي تؤجل طرح سيارتها E-Tron الكهربائية بسبب مشكلة متعلقة بالبرمجيات

6٬613

أعلنت شركة السيارات الألمانية أودي Audi تأجيل طرح سياراتها المعروفة باسم إي ترون E-Tron الكهربائية الرياضية المتعددة الاستخدامات SUV بالأسواق أربعة أسابيع عن الموعد المقرر بسبب مشكلة في تطوير البرمجيات، حسبما قال متحدث باسم شركة أودي اليوم.

وقال المتحدث: “إن سيارات الدفع الرباعي متوسطة الحجم الخاصة بشركة Audi واجهت تأخيرًا لأن الشركة بحاجة إلى تصريح تنظيمي جديد لجزء من البرامج تم تعديله أثناء عملية التطوير، ونتيجة لذلك ستأخذ السيارة وقتًا أطول قليلاً للوصول إلى صالات العرض”.

نظمت شركة أودي Audi إطلاقًا عالميًا لعلامة E-Tron في سان فرانسيسكو الشهر الماضي كجزء من جهودها للتواجد في سوق السيارات الكهربائية المتميزة والاستحواذ على حصة من شركة تيسلا Tesla التي تتخذ من كاليفورنيا مقراً لها، والمستحوذة بشكل كبير على سوق السيارات الكهربائية.

تعتبر سيارة 2019 E-Tron هي أول سيارة من بين ثلاث موديلات كهربائية تَسعى شركة أودي إلى إطلاقهم بحلول عام 2020.

تعمل سيارة إي ترون من أودي باثنين من المحركات الكهربائية القادرة على إنتاج قوة 408 حصان، والتي ستجعل السيارة البالغ وزنها 2.5 طن قادرة على الانطلاق من حالة الثبات إلى سرعة 100 كيلومتر في غضون 5.7 ثانية، وعند التسريع المرحلي بين السرعتين من 60 إلى 120 كيلومتر/الساعة فإنها تحتاج إلى 4.1 ثانية فقط، ويستمد المحركان طاقتهما اللازمة من بطارية سعتها 95 كيلوواط/‏‏‏ساعة، والتي تتمتع بسعة أكبر من أي بطارية أخرى في السوق باستثناء تلك الموجودة في الطراز Tesla Model X 100D.

صرحت شركة أودي أن بطارية سيارة إي ترون يمكن شحنها حتى 80% خلال 30 دقيقة في محطات الشحن السريع، وستجعل السيارة قادرة على قطع مسافة 400 كيلومتر في الشحنة الواحدة قبل أن تتم إعادة شحن البطارية.

صرحت الصحيفة الألمانية Bild am Sonntag لأول مرة عن تأجيل طرح سيارات E-Tron الكهربائية نقلاً عن مصادر قريبة من الشركة، وقالت الصحيفة إن التسليم قد يتأخر عدة أشهر.

وأضافت الصحيفة أن شركة أودي كانت تُجري مفاوضات مُغلقة حول الأسعار مع شركة إل جي كيم  LG Chem إحدى شركات شركة إل جي LG الكورية الجنوبية والموردة لبطاريات سياراتها الكهربائية، والتي كانت تريد زيادة الأسعار بنحو 10 في المائة بسبب ارتفاع الطلب.

تجدر الإشارة إلى أن شركة LG Chem هي المُورد الرئيسي لبطاريات السيارات الكهربائية لعدة شركات منها شركة أودي Audi وشركتها الأم فولكس واجن Volkswagen، وشركة دايملر Daimler.

تعتبر سيارات أودي التي تحمل علامة E-Tron جزءًا من خطة الشركة الأم فولكس واجن Volkswagen لتسيير جميع سياراتها بالكهرباء بحلول عام 2030، وهي خطط تم وضعها حيز التنفيذ بعد فضيحة Dieselgate، والتي قامت فيها فولكس واجن والشركات التابعة لها – بما في ذلك أودي – بتركيب البرامج بطريقة غير شرعية بحيث يمكنها التلاعب باختبارات الانبعاثات.

أنت هنا لأنك مهتم بمتابعة الأخبار التقنية .. اشترك بالنشرة البريدية
أنت هنا لأنك مهتم بمتابعة الأخبار التقنية .. اشترك بالنشرة البريدية
آخر المستجدات في بريدك الإلكتروني في صباح كل يوم
ندعوك أيضًا لمتابعة حساباتنا على مواقع التواصل الاجتماعي
إقرأ أيضًا

هذا الموقع يستخدم ملفات كوكيز لتعزيز تجربتك وزيارتك لموقعنا موافق المزيد