×
×

النزاعات بين آبل وسامسونج تعود مرة أخرى

قضت محكمة استئناف اتحادية اليوم بأن سامسونج قد انتهكت براءة الاختراع الشهيرة “السحب للفتح” العائدة ملكيتها لشركة آبل، وكذلك براءة الاختراع الخاصة بميزة الوصلات السريعة، وهي الميزة التي تعمل على اكتشاف أرقام الهواتف بحيث يمكن إجراء المكالمات الهاتفية بمجرد النقر على الرقم.

وقد أيدت المحكمة الحكم الأولي في القضية، وعكست القرار الصادر عن ثلاثة قضاة، وقد قررت كامل هيئة القضاة بأن القضاة الثلاثة تصرفوا بشكل غير صحيح من خلال النظر في المعلومات التي لم تقدم في المحاكمة وعبر الحكم على قضايا لم تتواجد في الاستئناف.

وحافظت المحكمة أيضاً على الحكم الصادر ضد شركة آبل، بحيث وجد القضاة انه يجب على شركة آبل أن تدفع مبلغ 158.400 دولار لشركة سامسونج مقابل تعديها على براءة اختراع معرض الصور والفيديو، وهو نفس الحكم الصادر في عام 2014.

كما عمدت الهيئة إلى ارسال قضية واحدة إلى المحكمة الأولية لإعادة التقيم، مما قد يزيد من أضرار سامسونج، وقد أيدت محكمة الاستئناف الإتحادية قيام شركة سامسونج بدفع مبلغ 119.6 مليون دولار لشركة آبل فيما يخص النزاع حول براءات الاختراع.

وتعود وقائع القضية إلى ما قبل خمس سنوات، عندما قدمت شركة آبل لأول مرة سلسلة من الدعاوي القضائية التي تخص براءات الاختراع ضد شركة سامسونج، وقد زعمت آبل وقتها تعدي سامسونج على العديد من براءات الاختراع الخاصة بتصميم هاتف آيفون.

وكانت لجنة من قضاة محكمة الاستئناف قد قضت في شهر فبراير/شباط الماضي ضد شركة آبل، وأشارت اللجنة إلى بطلان براءات الاختراع المتعلقة بـ “السحب للفتح” و”التصحيح الإملائي”، وان براءة الاختراع الثالثة المتعلقة بتحليل نمط رقم الهاتف لم تنتهك.

وقد دخلت قضايا براءات الاختراع بين الشركتين مراحل طويلة وعديدة، حيث قضت محكمة المقاطعة في عام 2012 بأن سامسونج مدينة لشركة آبل بأكثر من مليار دولار، وذلك بمثابة تعويض عن الأضرار الناجمة عن التعدي على براءات الاختراع والتصميم، إلا ان محكمة الاستئناف عملت على تخفيض المبلغ في وقت لاحق.

  • 250529
  • أخبار الإنترنت
  • internet-news
Dubai, UAE