×
×

تحالف تايزن يصاب بالضعف بعد انخفاض عدد الشركات الأعضاء

يعاني تحالف نظام التشغيل تايزن من انخفاض في عدد أعضاء التحالف مع مغادرة الشركات الرئيسية واحدًة تلو الأخرى وبقاء 4 شركات فقط، ثلاثة منها هي شركات كورية من بينها الشركة المؤسسة سامسونج، والعضو الرابع هو شركة إنتل الأمريكية، وذلك بحسب تقرير جديد نشرته وكالة Business Korea.

وضم التحالف، والذي تم إنشاؤه من قِبَل شركتي سامسونج وإنتل لتطوير نظام تشغيل ثالث ينافس أندرويد وأي أو أس iOS، أكثر من 10 شركات أعضاء لدى إطلاقه مثل KT وفوجيتسو و NTT Docomo وأورانج للاتصالات وهواوي وSK Telecom وNEC و+LG U.

ويعاني تحالف تايزن من مروره بحالة ضعف مستمرة عامًا وراء عام مقارنًة بنظامي التشغيل الرئيسيين للأجهزة الرئيسية أندرويد و iOS.

ويتشكل مجلس الإدارة الرسمي الحالي من 4 أعضاء فقط، مع مغادرة شركة فوجيتسو اليابانية للمجلس وانسحاب KT وNTT Docomo وأورانج للاتصالات وهواوي من عضوية مجلس الإدارة الرسمي وتحولهم لعضوية المجلس الاستشاري.

ويعتقد مراقبو الصناعة بأنه من غير المرجح قيام شركة إنتل باستخدام نظام تايزن، وذلك لأنها تعمل أيضًا على تطوير منصة خاصة بها لإنترنت الأشياء. وأشار مسؤول في شركة هواوي والتي تعتبر إحدى أهم الشركات التي تقود السوق الصينية إلى أن الشركة لا تشارك في نظام التشغيل تايزن في الوقت الراهن. ويعود ذلك إلى قيام هواوي بتطوير نظامها التشغيلي الخاص.

وكانت شركة سامسونج قد بدأت في وقت سابق باستخدام نظام تايزن في أجهزة التلفاز الذكية والثلاجات والهواتف الذكية والساعات الذكية وأجهزة تتبع اللياقة البدنية وغيرها من الأجهزة المنزلية، في الوقت الذي لم تحقق فيه الهواتف الذكية العاملة بالنظام أية نجاحات ملفتة.

  • 241410
  • دراسات وتقارير
  • technology-research-and-studies-news
Dubai, UAE