×
×

واحة دبي للسيليكون تشارك في أسبوع جيتكس للتقنية 2014

تشارك سلطة واحة دبي للسيليكون، الهيئة التنظيمية لواحة دبي للسيليكون، المدينة الحرة التقنية المتكاملة، للعام الثاني عشر على التوالي في أسبوع جيتكس للتقنية في مركز دبي الدولي للمؤتمرات والمعارض، خلال المدة من 12 إلى 16 تشرين الأول/أكتوبر الحالي.

وستقوم سلطة واحة دبي للسيليكون في أسبوع جيتكس بتسليط الضوء على مبادراتها المتواصلة الرامية إلى دعم مجتمع رواد الأعمال المتنامي في دولة الإمارات.

وسيستعرض في جناحها (رقم ZB20) في قاعة زعبيل “سيليكون أواسيس فاوندرز” SOF، الحاضنة التقنية المملوكة بالكامل من سلطة واحة دبي للسيليكون، إضافة إلى مركز دبي التكنولوجي لريادة الأعمال DTEC.

وتم تأسيس “سيليكون أواسيس فاوندرز” بهدف تعزيز مهارات رواد الأعمال المحليين في قطاعات التجارة الإلكترونية عبر الهواتف المتحركة والتطبيقات وتقنية الإنترنت، بينما تم تطوير مركز دبي التكنولوجي لريادة الأعمال ليكون أكبر مركز من نوعه في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

ومن الجوانب الأخرى التي ستستعرضها واحة دبي للسيليكون في أسبوع جيتكس للتقنية قدرات شبكة تقنية المعلومات المتقدمة الخاصة بها والتي توفر مصادر مختلفة لتزويد الكهرباء والتبريد باستخدام مركز البيانات من المستوى الثالث (Tier III).

والأهم من ذلك، سيتم تسليط الضوء على الحوافز التي تقدمها المنطقة الحرة، مثل تكاليف التشغيل التنافسية والبنية التحتية المتطورة وقدرة المستثمرين على الامتلاك بشكل كامل، أمام مستثمري قطاع التقنية المتقدمة الذين يبحثون عن تأسيس مقرات لشركاتهم في المنطقة.

كما ستعرض بعض الشركات الصغيرة والمتوسطة والمؤسسات الكبيرة ورواد الأعمال شركات الأبحاث والتطوير – التي تتخذ من واحة دبي للسيليكون مقرا لأعمالها – منتجاتها وخدماتها المبتكرة وقصص النجاح التي حققتها في المجمع التكنولوجي المتكامل.

وفي تعليقه على مشاركة سلطة واحة دبي للسيليكون في أسبوع جيتكس للتقنية، قال عدنان البحر نائب الرئيس – التسويق والاتصال المؤسسي في سلطة واحة دبي للسيليكون: “تقدم سلطة واحة دبي للسيليكون دعما متواصلا للمبادرات الحكومية التي تساهم في تطوير الاستثمارات المبنية على الابتكار وفي دفع نمو ريادة الأعمال في الدولة. ويعد أسبوع جيتكس للتقنية 2014 منصة مثالية لرواد الأعمال الشباب الذين يطمحون إلى التفاعل مع خبراء التقنية إقليميا وعالميا. ونأمل أن نحقق الاستفادة القصوى من مشاركتنا والتأكيد على التزامنا بتطوير هذا القطاع من خلال توفير بيئة تتمتع بتقنيتها العالية للشركات الناشئة والمبتكرين من القطاع التقني”.

وأضاف البحر: “ستحصل شركات التقنية التي تعمل على تأسيس مراكز لها في المنطقة على فكرة وافية حول البنى التحتية المتطورة لدينا، إضافة إلى الاطلاع على مزيد من المعلومات حول الميزات والموقع. ونحن واثقون من أن مشاركتنا في أسبوع جيتكس للتقنية 2014 ستساهم في ترسيخ موقع دبي كوجهة رائدة لشركات التقنية العالمية”.

وقد ارتفع عدد الشركات التي تعمل في واحة دبي للسيليكون إلى 1067 شركة خلال النصف الأول من العام 2014، بنسبة 67 بالمئة في قطاع تقنية المعلومات، و 33 بالمئة في القطاعات التجارية والخدمية الأخرى.

وتتوزع الشركات العاملة من واحة دبي للسيليكون بنسبة 38 بالمئة (أوروبية)، 16 بالمئة (آسيوية)، 8 بالمئة (أمريكية). وسجلت الشركات الكندية نسبة 2 بالمئة من شركات الأعمال في الواحة، بينما تحتل الشركات الأسترالية نسبة 1 بالمئة، والشركات من منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا نسبة 35 بالمئة.

وتوافقا مع استراتيجة واحة دبي للسيليكون بتوفير بيئة متطورة عالية التقنية، أكملت الواحة المرحلة الرابعة من الوحدات الصناعية الخفيفة LIU، وتم تأجير 75 بالمئة مسبقا من هذه المرحلة.

وتشمل الوحدات الصناعية الخفيفة 22 وحدة مرنة ومكتملة، تشغل كل منها مساحة 365 مترا مربعا. وتضم كل وحدة مكاتب في الطابقين الأرضي والأول تمتد على مساحة 150 مترا مربعا لكل منها، بينما يغطي المستودع في الطابق الأرضي مساحة 210 أمتار مربعة تقريبا.

يذكر أن واحة دبي للسيليكون مملوكة بالكامل من قبل حكومة دبي، وتنشط كمجمع تقني يعمل كمنطقة حرة للشركات الكبيرة والمتوسطة والصغيرة التي تسعى إلى تأسيس مقرات لها في دبي.

  • 158346
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE