×
×

“سوني” تكشف عن سماعة رأس بتقنية “الواقع الافتراضي” لمنصة “بلاي ستيشن 4”

كشفت شركة “سوني” الثلاثاء خلال مشاركتها بمؤتمر مطوري الألعاب السنوي GDC 2014 المقام حاليًا بمدينة سان فرانسيسكو الأمريكية، عن جهاز جديد من مُحلقات منصة الألعاب التابعة لها “بلاي ستيشن 4”.

وما يزال الجهاز الجديد الذي هو عبارة عن سماعة رأس تعتمد على تقنية “الواقع الافتراضي” VR، قيد التطوير تحت اسم “مشروع مورفيوس” Project Morpheus، والذي صُمم ليوفر للاعبين تجربة تحاكي الواقع عن طريق إظهار مشاهد اللعبة أمام أعينهم مباشرة، وهي التي تتغير وفق حركة الرأس.

وكانت “سوني” حريصة على تعميم نظارات الواقع الافتراضي، فقامت في شهر آب/أغسطس من عام 2011 بإطلاق أول “نظارة شخصية” من أجل مشاهدة الأفلام بالبعد الثالث، ولكن هذه التقنية لم تلق رواجًا بين المستخدمين.

هذا ويُعتبر “مشروع مورفيوس” أول سماعة رأس مخصصة من شركة “سوني” التي كانت سباقة في هذا المضمار وبدأت بتجربة هذه التقنية قبل ما يُقارب الأربع سنوات.

والآن تعود الشركة لتكشف عن مشروعها الجديد، خاصة بعد ردة الفعل الحماسية التي وجدتها “سوني” من قبل المستخدمين نحو منتجات مماثلة من شركات ناشئة مثل “أوكولوس في آر” Oculus VR و “فالف” Valve خلال الأشهر الأخيرة، حسبما قال رئيس قسم الترفيه لدى “سوني”، “شوهي يوشيدا”.

وقامت الشركة أمس بعرض السماعة التي ظهرت باللونين الأبيض والأسود مع شريط رفيع من الضوء الأزرق على حوافها، هذا وتعتزم “سوني” دمج هذه السماعة التي توفر للمستخدمين صوتًا مُجسمًا من شأنه منحهم شعور وكأنهم يعيشون اللعبة، مع الكاميرا الخاصة بمنصة الألعاب “بلاي ستيشن 4″، إلى جانب ذراع التحكم ومستشعرات الحركة.

وقالت “سوني” إنها تعتزم توفير السماعة للمطورين في القريب العاجل دون أن تحدد موعدًا لذلك.

وفيما يخص منصة الألعاب “بلاي ستيشن 4” التي تفوقت من حيث المبيعات على منصة “إكس بوكس ون” من “مايكروسوفت”، كانت أعلنت “سوني” أنها تمكنت من بيع 6 ملايين وحدة منها حتى تاريخ الثاني من آذار/مارس الجاري.

  • 140639
  • أجهزة متنوعة
  • various-gadgets
Dubai, UAE