×
×

روسيا تطالب الشبكات الاجتماعية بإزالة المحتويات “المثيرة للجدل”

طلبت الحكومة الروسية من شبكات التواصل الاجتماعي، “فيسبوك” و”تويتر” ويوتيوب”، بحذف بعض الصفحات والمقاطع والتغريدات التي يراها المسؤولون مثيرة للجدل، من خلال قانون جديد يعطيها القدرة على منع أو حذف محتويات الانترنت التي تعتبرها غير قانونية أو ضارة للأطفال.

وفي العام الماضي، اصدرت روسيا قانون للمحتويات المثيرة الجدل لتنظيم وفلترة محتويات المواقع الاجتماعية على شبكة الانترنت، وجاء هذا القانون إثر ما يشاهده المستخدم من مقاطع ودعوات إلى الاعتداء على الأطفال، وتعاطي المخدرات، والدعوة للتطرف والانتحار.

وقد تم تطبيق القانون على موقع “يوتيوب” و”تويتر” و”فيسبوك” لإزالة تلك المحتويات، وقد امتثل الأخير عندما طلبت منه الحكومة الروسية إزالة صفحة تروَّج للانتحار، وقد أزالها “الفيسبوك” من تلقاء نفسه لمنافاة الصفحة سياسة الشبكة الاجتماعية.

ورضخ موقع “تويتر” ايضاً لأمر الحكومة، حيث أزال بعض التغريدات التي لها علاقة بالمخدرات والانتحار، وتم تطبيق سياسة “تويتر” التي تزيل أي تغريدة تراها غير مشروعه.

وقام “يوتيوب” بحذف مقطع ادَّعى المسؤولون الروس أنه يروِّج للانتحار، لكن قام الموقع في وقتٍ لاحق برفع دعوى قضائية لإعادة المقطع من جديد، مدعياً أنه كان مقطعاً تعليمياً حول صناعة الجروح الوهمية.

تجدر الإشارة إلى وجود بعض القلق لدى المعارضة الروسية من فرض الحكومة لهذا القانون واساءة استخدامه للتدخل في شؤون المستخدمين فيما بعد.

  • 101208
  • أخبار الإنترنت
  • internet-news
Dubai, UAE