×
×

“بيت.كوم” يدرس عادات المهنيين في الترفيه والاستجمام بالمنطقة

تشير الدراسة إلى أن تصفح الإنترنت هو النشاط الترفيهي المفضّل في منطقة الشرق الأوسط

أجرى موقع بيت.كوم، الذي يعد أحد أكبر مواقع التوظيف في الشرق الأوسط، مؤخرًا، استبيانًا حول عادات المهنيين في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا للترفيه والاستجمام.

وقد كشف الاستبيان أن الناس في المنطقة يمضون وقتًا طويلًا على الإنترنت، وأن ثلث المشاركين يقضون أكثر من خمس ساعات في اليوم لتصفح الشبكة. وتبين أن التسوق ليس من الخيارات المفضّلة للترفيه في المنطقة 0.2٪، وهو بذلك أقل شعبية من تمضية الوقت في الهواء الطلق 2.2٪ ومشاهدة التلفاز 3.8٪.

وإلى جانب قضاء الوقت مع العائلة (التي أشار 38.8٪ من المشاركين إلى أنها هواية مفضلة)، تبين أن الإنترنت هي الوسيلة المفضلة لتمضية الوقت في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، في ظل تصريح 30٪ من أفراد العينة أنهم يقضون معظم وقت فراغهم على الشبكة.

فيما صرّح 4.9٪ فقط أنهم لا يتصفحون الإنترنت للتسلية، وأشار 30.7٪ عن تمضية ما لا يقل عن خمس ساعات في تصفح الإنترنت على أساس يومي للترفيه، وأفاد خمس المشاركين 21.9٪ بأنهم يميلون للترفيه على الإنترنت لمدة ساعة في اليوم.

وفضلًا عن قضاء الوقت مع الأسرة وتصفح الإنترنت، هناك 8.8٪ يفضلون قضاء الوقت مع الأصدقاء، و 6.8٪ يفضلون القراءة، و 4.6٪ يميلون لممارسة الرياضة، و 2.2٪ يمضون أوقات فراغهم في الهواء الطلق.

وقد أظهرت النتائج أن 4.9٪ من المشاركين لديهم هوايات غير تلك المذكورة، في حين أشارت نسبة ضئيلة لم تتعدى 0.2٪ أنهم يفضلون الذهاب للتسوق في أوقات الفراغ.

ويظهر الاستبيان أن الغالبية من أفراد العينة في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا 42.4٪ لا ينفقون أكثر من 10٪ من دخلهم السنوي على الترفيه والتسلية، في حين أن أربعة من بين كل عشرة 37.2٪ ينفقون بين 11% وحتى 30٪ من دخلهم السنوي للترفيه عن النفس.

وقال سهيل مصري، نائب رئيس المبيعات في بيت.كوم إن الأشخاص في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا أكثر تحفظًا في الإنفاق على الترفيه، ويفضلون خيارات منخفضة التكلفة لتمضية أوقات فراغهم. ويعكس العدد الكبير للأشخاص الذين يقضون وقتهم مع العائلة والأصدقاء القيم الثقافية المعتمدة في المنطقة، في حين أن العدد الهائل من الساعات التي يقضيها الناس على الإنترنت هو إشارة أكيدة إلى الإقبال على التقنيات الرقمية على نحو متزايد.

وقد استكشف الاستبيان أيضًا طرق الترفيه الأخرى التي يعتمدها المشاركون في وقت فراغهم. فعلى صعيد الأنشطة الصحية والرياضية، تبين أن الإقبال الأكبر في الشرق الأوسط هو على الأنشطة التي تتطلب أقل حيوية ممكنة، على الرغم من أن 52.7٪ هم مشتركين في صالة رياضية خاصة أو يذهبون إلى صالة ألعاب رياضية، ويقضي51.7٪ الوقت في الهواء الطلق كل يوم تقريبًا. وأظهر الاستبيان أن ثلاثة أرباع المشاركين 75.8٪ يتناولون الطعام خارجًا في المطاعم، أو يطلبونه إلى المنزل بانتظام، مع قيام 34.1٪ منهم يوميًا.

أما على المستوى الثقافي، فإن 42.6٪ من أفراد العينة ذكروا أنهم لا يذهبون إلى السينما قط (في مقابل 15.6٪ ممن يقومون بذلك كل أسبوع). أما مشاهدة التلفاز، فهي تعد هواية شائعة في المنطقة، حيث يشاهد 8 من أصل 10 78.3٪ التلفاز ما بين ساعة واحدة وأربع ساعات يوميًا، في حين أشار 7.8٪ أنهم يمضون خمسة ساعات أو أكثر في مشاهدته.

وتعد البرامج باللغة الإنجليزية الأكثر شعبية على صعيد مشاهدين التلفزيون وفقاً لأغلبية 35.4٪، على الرغم من أن 32.2٪ يشاهدون البرامج العربية، فيما يشاهد 32.5٪ كلٍ من البرامج في اللغتين العربية والانجليزية على حدٍ سواء.

أما عن حضور الفعاليات الثقافية مثل الحفلات والعروض الموسيقية والمعارض الفنية وغيرها. أفاد الربع 24.8٪ بعدم حضور أيٍ من هذه الأحداث مطلقًا، في حين قال 21.6٪ أنهم يذهبون أقل من مرتين في العام لحضورها، بينما يُقبل 21.2٪ على الحضور المتكرر وذلك بشكلٍ أسبوعي.

وعلى صعيد السفر، فتبين أن أقلية صغيرة فقط من أفراد العينة في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا تقوم بذلك لقضاء وقت فراغها، حيث أن 64.1٪ يقومون بذلك بما لا يزيد عن مرة واحدة في السنة، من بينهم 35% ممن صرحوا أنهم يسافرون أقل من مرة واحدة في السنة. والمناطق الثلاث الأكثر شعبية بالنسبة لأولئك الذين يسافرون عادة، هي بلاد المشرق العربي 22.3% ودول مجلس التعاون الخليجي 20.7% وأوروبا 15.6٪.

يُذكر أن جمع بيانات استبيان “عادات المهنيين في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا للترفيه والاستجمام” قد تم خلال الفترة ما بين 20 ديسمبر/كانون الأول 2012 وحتى 15 يناير/كانون الثاني 2013، وشارك فيه 10,815شخصًا من أكثر من 12 بلدًا في منطقة الشرق الأوسط.

إنفوجرافيك عن الاستبيان
إنفوجرافيك عن الاستبيان
  • 89855
  • دراسات وتقارير
  • technology-research-and-studies-news
Dubai, UAE