×
×

لينوفو تُطلق مُنتجات جديدة من عائلة “Think”

يتميّز جهاز ثنك سنتر إم92 بي بأنه أحد أصغر الحواسب في العالم

عرضت شركة “لينوفو” لمحة عن أحدث سلسلة من منتجاتها من عائلة Think خلال مؤتمر صحفي أقيم عشية مؤتمر تنظمه “لينوفو” بعنوان “أفكار – ابتكار”. ويخصص هذا الحدث الذي تنظمه “لينوفو” هذا العام في جزيرة ياس بأبوظبي لقطاع المؤسسات والمشاريع، وقد وجّهت دعوات خاصة لعدد من العملاء في هذا القطاع لحضور المؤتمر.

وتحدثت الشركة عن جهاز “ثنك باد إكس 1 كاربون”، الذي يُعد أخف حاسب “ألترابوك” للمستخدم المحترف، بتصميم يلبي متطلبات المستخدم الذي يبحث عن أعلى مستويات الأداء، والاستخدام الجوال، والتصميم ومزايا الترفيه، حيث يعتمد هيكلا من ألياف الكربون يساعد في الحفاظ على وزن دون 1.36 كيلوغراما. كما تتضمن قائمة المزايا الأخرى دعم اتصال بشبكات الجيل الثالث تتيح البقاء على اتصال دائم في كل وقت وحين، وتقنية الشحن المتسارع RapidCharge، والتي تتيح شحن البطارية بالكامل تقريبا في حدود 30 دقيقة، إضافة إلى تقنية vPro من شركة “إنتل” والتي تسهل مهمة إدارة وصيانة الكمبيوتر عن بعد.

وكشفت الشركة النقاب عن جهاز “ثنك باد إكس 131 إي” الدفتري الجديد،  حيث زوّد هذا الطراز المصمّم خصيصا لفئة الطلاب بتقنيات تُثري العملية التعليمية داخل الفصل، كما أنه يمتاز بتصميم صلب يلبي الاحتياجات اليومية لطلاب المدارس، كما يتيح الجهاز الدفتري إمكانية الاختيار بين معالجات “إنتل” Core و”إنتل سليرون” أو سلسلة E-Series من وحدات المعالجة المسرّعة التي تتوفر من شركة “إيه إم دي”، بالإضافة إلى نظام “دولبي” المتقدّم للصوت لتجربة صوتية متميزة، وصورا عالية الدقة ومفعمة بالحيوية، إضافة إلى منفذ “يو اس بي 3.0”. كما يحمل غطاء الكمبيوتر الدفتري مؤشرا ضوئيا للاستخدام اللاسلكي يمكن المعلّمين من التنبه حال قيام الطلاب بالاتصال بالشبكة عبر تقنية واي فاي خلال أوقات الدراسة. ومع هذا التصميم المخصص للقطاع التعليمي، فإن هذه الفئة من الكمبيوترات الدفترية تتيح لفريق الدعم التقني في المدارس تخصيص خيارات الأمن والحماية حسب الحاجة.

وأخيراً كشفت الشركة عن جهاز “ثنك سنتر إم 92 بي” المُصغّر، أحد أصغر الكمبيوترات المكتبية حول العالم والذي يعتبر أول حاسب على مستوى الصناعة يقدّم تقنية أنتل  vPro ضمن حيز لا يزيد عن إناء سعة لتر واحد، وعرض لا يتجاوز عرض كرة غولف. ويمثل طراز “ثنك سنتر إم 92 بي” إلى جانب “ثنك سنتر إم 92/إم 72 إي” المكتبي المصغّر الجديد نموذجا من الكمبيوترات المكتبية صغيرة الحجم، مما يجعل منه ملائما لكل المساحات المتاحة تقريبا مع الحفاظ على مستوى متقدم من الأداء بالاعتماد على الجيل الثالث من معالجات “إنتل” Core بتقنية vPro.

وقد زوّد كمبيوتر “ثنك سنتر” المصغّر بأحدث نسخة من أداة التحكم بطاقة الكمبيوتر المكتبي، مما يعزز من كفاءة استهلاك الطاقة ويحسّن من مستوى اعتمادية الكمبيوتر ومزايا إدارة الاستخدام. وهذا ما يجعل منه الكمبيوتر المكتبي المثالي للمستخدمين الذين يحتاجون لإمكانيات حوسبة متقدمة ضمن مساحة محدود. كما كشفت “لينوفو” اليوم عن طراز “ثنك سنتر” M92z من فئة الكل – في – واحد وطراز “ثنك فيجن” لشاشات العرض العريضة والتي تقدّم تجربة متميزة للمهاتفة عبر بروتوكول الإنترنت VoIP.

  • 72821
  • آخر الأخبار العالمية
  • latest-it-news
Dubai, UAE