×
×

هواوي تقدم رؤيتها لتطوير الاتصالات المتنقلة عريضة النطاق في المنطقة

عبر مشاركتها في قمة الاتصالات الدولية للشرق الأوسط

أعلنت شركة “هواوي“، المتخصصة عالمياً في توفير حلول تقنية المعلومات والاتصالات، عن مشاركتها في قمة الاتصالات الدولية للشرق الأوسط، والتي تقام في يومي ما بين 29 و30 نوفمبر في دبي بدولة الإمارات العربية المتحدة، حيث تقدم الشركة رؤيتها لتطوير شبكات الاتصالات المتنقلة الذكية ذات النطاق الترددي العريض، إضافة إلى الفرص المستقبلية لمشغلي الاتصالات والمشتركين من المؤسسات والأفراد في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

وتعتبر قمة الاتصالات الدولية للشرق الأوسط -في دورتها السنوية الـ 16- أضخم وأعرق حدث سنوي في مجال الاتصالات بالشرق الأوسط. وإلى جانب كونها راعي العلامة التجارية للقمّة في هذا العام، ستكون شركة “هواوي” الراعي الماسي لليوم الثاني من القمة، الذي سيتم التركيز فيه على نظام “التطور التكنولوجي طويل الأمد” (أو ما يشار إليه اختصاراً ب LTE).

وبهذه المناسبة، قال غاستون خوري، نائب رئيس قسم الشبكات اللاسلكية لدى شركة “هواوي”: “انطلاقاً من إدراك أهمية دور تقنية المعلومات والاتصالات في تنمية الدول، لا سيما في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، تستمر ‘هواوي’ في تطوير قدراتها لتوفير حلول تدعم التحول نحو خدمات تقنية المعلومات والاتصالات القائمة على النطاق الترددي العريض”.

وأضاف قائلاً: “لدى تجاوزها سرعة الـ ‘كيلوبايت في الثانية وميغابايت في الثانية’ على مدى السنوات العشرين الماضية، تدخل تقنيات الاتصالات في عصر الـ ‘غيغا’ بشكل سلس. وعليه، فإن فرص الأعمال الجديدة في الاتصالات المتنقلة عريضة النطاق تُشجع العديد من مشغلي الاتصالات الإقليميين على تعزيز استثمارهم في الاستراتيجية والتخطيط. وفيما نشهد نمواً هائلاً في معدل حركة البيانات عبر شبكات الاتصال بعد التزايد المتواصل لاستخدام الهواتف الذكية وتطبيقات الوسائط المتعددة المذهلة الجديدة، فإن تطوير نماذج شراكات جديدة وخيارات متعددة للمشارَكة في العائدات وغيرها من البرامج المُحفّزة سيكون أمراً ضرورياً لمستقبل الخدمات القائمة على اتصالات النطاق الترددي العريض”.

وسينضم خبراء “هواوي” الدوليين إلى ما يزيد على 2000 من الحضور في قمة هذا العام خلال سلسلة من العروض التوضيحية الرئيسية رفيعة المستوى وجلسات النقاش وفعاليات العرض. وسيتصدر هذه الفعاليات تقديم حلول SingleRAN Beyond الجديدة من “هواوي”، وهي مزيج من حلول الشركة الرائدة “GigaSite و Small CellوSingleSON” التي توفر منصة واحدة فريدة من نوعها لمشغلي الاتصالات من أجل تعزيز قدرة وإدارة الشبكات اللاسلكية.

وخلال اليوم الثاني من القمة والذي سيتم التركيز فيه على نظام LTE، ستقدم “هواوي” خبراتها في أحدث استراتيجيات التطوير والتطبيق الإقليمي لخدمات نظام LTE، وهو النظام المعروف على نطاق واسع بقدرته على مواكبة المعايير المستقبلية للاتصالات اللاسلكية ذات النطاق الترددي العريض.

وأضاف غاستون خوري: “إن من أبرز ما يهتم به مشغلو الاتصالات حالياً هو كيفية تصميم شبكات اتصالات متنقلة عريضة النطاق (أو ما يشار إليها اختصاراً بـ MBB) تعود عليهم بالنفع وتوفر تجربة غنية للمشتركين وفي الوقت ذاته تُحقق أداءً فعالاً وإدارة على نطاق واسع. ولمواجة تحديات كهذه، أنشأت ‘هواوي’ آليات وإجراءات وأدوات جديدة لمراقبة الترابط بين الخدمة وتجربة المشترك بشكل مستمر. وإن ممارسات كهذه ستلعب دوراً رئيسياً في تمكين مشغلي الاتصالات من توفير أحدث خدمات الاتصالات عريضة النطاق، إضافة إلى الحفاظ على أفضليتهم التنافسية على الصعيد التجاري في عصر الاتصالات المتنقلة”.

وتجدر الإشارة إلى أن “هواوي” اكتسبت شهرة ومكانة رائدة في المنطقة ضمن مجال الاتصالات المتنقلة عريضة النطاق وتقنيات LTE على وجه الخصوص. فخلال هذا العام لوحده، عملت الشركة على تطبيق أوسع شبكة LTE على مستوى المنطقة في الإمارات العربية المتحدة، فضلاً عن إطلاق خدمات الاتصالات LTE TDD مؤخراً في المملكة العربية السعودية. كما أطلقت “هواوي” جهاز التوجيه الأول من نوعه في العالم لخدمات الاتصالات LTE TDD اللاسلكية عريضة النطاق، وتعاونت الشركة كذلك مع “أكاديمية اتصالات” لإطلاق أول برامج LTE التدريبية المعتمدة في الشرق الأوسط.

  • 63394
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE