×
×

"توشيبا" تعرض وسائط تخزين (إس إس دي) بسعة 512 جيجا بايت

أعلنت شركة “توشيبا” العالمية أنها ستعرض أحدث منتجاتها من وسائط التخزين الصلبة (إس إس دي) بسعة 512 جيجا بايت خلال معرض إلكترونيات المستهلكين 2009 ، علي أن تشحن إلى الأسواق في الربع الثاني من 2009.

وحتى الآن سيكون وسيط التخزين الجديد من “توشيبا” هو أحد وسائط التخزين الصلبة الأكبر سعة والمناسبة للاستخدام في أجهزة الحاسبات المحمولة، كما أنها تقارب في حجمها مع وسائط التخزين “الأقراص الصلبة” المحمولة.

جدير بالذكر أن شركة “سامسونج” بدأت هي الأخرى في إنتاج وسائط التخزين الصلبة (إس إس دي) بسعة 256 جيجا بايت، كما تستعد شركة “ميكرون تكتنولوجي” لإنتاج وسائط تخزين صلبة (إس إس دي) بسعة 256 جيجا بايت وشحنها للأسواق في شهر مارس المقبل.

وقالت “توشيبا” أنها ستعلن خلال المعرض إطلاقها لعائلة كبيرة من وسائط التخزين الصلبة (إس إس دي) “سريعة الكتابة/القراءة” المبنية علي تكنولوجيا الفلاش ناند (43-نانوميتر خلية متعددة المستويات(إم إل سي).

وقد أكدت شركة “توشيبا” في بيان صحفي أنه بالإضافة إلى وسائط التخزين سعة 512 جيجا بايت المتوفرة بحجم 2.5 بوصة، فان السلسلة الجديدة من وسائط التخزين التي تنتجها تشمل سعات 64 جيجا بايت و 256 جيجا بايت والمتوفرة بأحجام 1.8 بوصة أو 2.5 بوصة .

وذكرت الشركة أن عينات الوسائط الجديدة ستكون متاحة في الربع الأول من العام 2009 ، مع إنتاج ضخم مجدول صدوره للربع الثاني من العام الحالي ،في الفترة من شهر أبريل إلى شهر يونيو.

وأضافت الشركة أن أسعار العينات ستتراوح ما بين 220 دولار أمريكي لوسائط التخزين سعة 64 جيجا بايت و 1.652 دولار أمريكي لوسائط التخزين سعة 512 جيجا بايت.

وتمتاز الوسائط الجديدة بتحقيقها لمعدلات أقصي سرعة للقراءة التتابعية 240 ميجا بايت/ثانية وأقصي سرعة للكتابة التتابعية 200 ميجا بايت/ثانية، وهذه تقريباً نفس معدلات سرعات الكتابة والقراءة التي توفرها شركة “سامسونج” عبر منتجاتها من سائط التخزين الصلبة بسعة 256 جيجا بايت.

وألمحت شركة “توشيبا” إلى أنها تتوقع أن تصل حصة وسائط التخزين الصلبة (إس إس دي) إلى تقريباً 25 بالمائة من سوق أجهزة الحواسيب المحمولة بحلول العام 2012.

  • 9262
  • CES 2009
  • ces-2009
Dubai, UAE