×
×

دل تفي بتعهداتها وترفع حجم استثماراتها في السعودية

في خطوة تعزز من الوفاء الدائم بتعهداتها إزاء منطقة الشرق الأوسء أعلنت شركة “دل”، إحدى الشركات العملاقة المنتجة لأنظمة الحاسبات الآلية وتكنولوجيا المعلومات في العالم، عن حصولها على ترخيص رسمي من الهيئة العامة للاستثمار في المملكة العربية السعودية يسمح لها بالعمل من خلال مكتبها الجديد في الرياض.

وسيهتم المكتب الجديد بتلبية متطلبات الشركاء وبائعي التجزئة والزبائن محلياً.

وقال عبدالرحيم باوزير المدير العام لشركة “دل” في السعودية: “توفر شركة “دل” لزبائنها المنتجات الأعلى جودة والتي تتسم بمميزات التكنولوجيا المتعارف عليها (الغير محتكرة) إلى جانب توفير باقة متميزة من الخدمات المحليه لعملائها وبقيمة اقتصادية في متناول الجميع، وهذا يأتي في صميم استراتيحية “دل” التي ترتكز على تبسيط إجراءات استخدام تكنولوجيا المعلومات لزبائنها من خلال تطويع التكنولوجيا وتهيئتها من أجل تقليل تعقيداتها وتكاليفها”.

وأضاف “نحن واثقون بأن شركاءنا وزبائننا في المملكة العربية السعودية سيكونون في غاية السرور بقرارانا المتثمل في رفع قيمة استثمارات شركة “دل” في المملكة بشكل ملحوظ ، الأمر الذي يؤكد مجدداً مدى الوفاء بالتزاماتنا تجاه السوق السعودية”.

وتعد السوق السعودية واحدة من أسرع الأسواق النامية في منطقة “أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا”، لتوفر إمكانيات النمو العالية في الوقت الذي تعتمد فيه أولويات المستخدمين على اختيار المنتجات العالمية عالية الجودة وتفضل خدمات عالمية محلية لتوفير الدعم الفني اللازم لكافة شرائح السوق. وكذلك ما يميز السوق السعودية انها تتوقع من الموزعين المعتمدين العمل على إضافة مميزات وخدمات جديدة لتلبية متطلبات الزبائن وتوفير حلول متكاملة لهم. وتعمل “دل” في السعودية من خلال شركائها منذ عام 1992.

وأوضح باوزير “نلتزم في مكتبنا الجديد بالعمل عن كثب وقرب وبالذات مع كبار عملائنا من الشركات الكبيرة والقطاعات الحكومية لتوفير خدمات “دل” المميزة والمعروفة، والمساهمة في تطوير قدرات وموارد الموزعين المحليين لتقديم حلولنا ومنتجاتنا المتطورة”.

وسينفذ المكتب الجديد، المرحلة الثانية من باقة الخدمات المعروفة “براندد سيرفسز” التي أطلقتها الشركة في أبريل من العام الماضي.

وبافتتاح المكتب الجديد، تأمل “دل” بتوفير مجموعة من الوظائف للمواطنين السعوديين وقد بدأت بالفعل حملة تعيين من أجل استقطاب المواهب وتكوين فريق عمل متخصص على أعلى مستوى. وسيستفيد هذا المكتب من خبرات وقياسات وكفاءة “دل” في كافة أرجاء العالم، وسيقدمها بالتالي إلى كافة شرائح السوق عن طريق شركائه والموزعين المحليين.

وبالإضافة إلى المكتب الجديد، هناك ثلاثة مكاتب أخري تابعة لشركة “دل” في الشرق الأوسط في دبي والقاهرة والبحرين. وحققت “دل” نمواً يبلغ 25% عبر منطقة الشرق الأوسط في عام 2007 وارتفعت إيرادات الشركة في العام ذاته بنسبة تصل إلى 24% في الشرق الأوسط وفقاً لمركز البيانات الدولي “أي دي سي”، الذي أشار أيضاً إلى أن “دل” احتلت المركز الأول في المملكة العربية السعودية في الربع الأول من عام 2008 وبنسبة نمو في مبيعاتها عن نفس الفترة من العام الماضي تبلغ 6ر75% وبحصة من السوق تبلغ 8ر25%.

كما صُنفت “دل” الأفضل في المبيعات في سوق الحواسب المكتبية والمحمولة بنمو يبلغ 5ر73% عن نفس الفترة من العام الماضي وحصة من السوق السعودي تبلغ 6ر25%.

  • 8444
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE