×
×

إنتل تزيح الستار عن شريحة إيتانيوم 2 الجديدة

بعد طول انتظار، أزاحت شركة إنتل الستار عن شريحة الكمبيوتر إيتانيوم الثنائية فائقة السرعة والموفرة للطاقة.

فأداء شريحة إيتانيوم 2، التي تحمل الاسم الكودي مونتسيتو أثناء تطويرها، يبلغ ضعف أداء نظيرتها السابقة وفي نفس الوقت توفر 20% من الطاقة. علاوة على ذلك، تعد الشريحة الثنائية الجديدة أول شريحة على مستوى العالم تحتوي على 2 بليون ترانزيستور. وذلك وفقًا لتصريحات بات جيلسينجر نائب رئيس شركة إنتل المتخصصة في إنتاج الشرائح التي أدلى بها في مؤتمر صحفي عقد في سان فرانسيسكو.

يذكر أن هناك العديد من كبرى الشركات المصنعة للهاردوير مثل إتش بي وnec وفوجيتسو تعمل على تصنيع أجهزة تعتمد على معالجات وشرائح إيتانيوم التي تدعم مجموعة كبيرة من أنظمة التشغيل. فالشرائح الأساسية التي قُدمت لهذه الشركات في أواخر العام الماضي قللت من وقت معالجة البيانات الكثيفة وتطبيقات الكمبيوتر المعقدة من أسابيع إلى أيام.

ومن شأن هذه الشريحة الجديدة تمكين الكمبيوتر من معالجة بيانات أكثر في نفس الوقت وفي حل مشاكل أكثر تعقيدًا. فالآن، يمكن تنفيذ أبحاث كان من المستحيل إجراؤها منذ عام أو عامين مضوا.

ويأتي هذا الإعلان في الوقت المناسب ليعزز من موقف شركة إنتل في السوق الذي تأثر كثيرًا تحت ضغط المنافسة الشرسة التي تشنها عليها شركة AMD. علمًا بأن هذه الشركة كان مقررًا لها أن تظهر في الأسواق العام الماضي.

  • 254
  • عالم الكمبيوتر
  • computer-pc-news
Dubai, UAE