أحدث المستجدات التقنية

إكس بوكس ون

إكس بوكس ون Xbox One، وهي عبارة عن مجموعة من منصات ألعاب الفيديو المنزلية التي طورتها شركة مايكروسوفت.

وتم الإعلان عنها في مايو 2013، وهي خليفة Xbox 360 وثالث منصة في سلسلة إكس بوكس لمنصات ألعاب الفديو.

وتم إصدارها لأول مرة في أمريكا الشمالية وأجزاء من أوروبا وأستراليا وأمريكا الجنوبية في نوفمبر 2013 وفي اليابان والصين ودول أوروبية أخرى في سبتمبر 2014.

وهي أول منصة ألعاب إكس بوكس يتم إصدارها في الصين، وتحديداً في منطقة التجارة الحرة في شنغهاي.

وسوقت مايكروسوفت جهاز إكس بوكس ون على أنه نظام ترفيه الكل في واحد، ومن هنا جاء اسم Xbox One.

وبالابتعاد عن الهندسة المعمارية السابقة القائمة على PowerPC، تشير إكس بوكس ون إلى التحول إلى بنية x86 المستخدمة في إكس بوكس الأصلية.

وتتميز بوحدة معالجة AMD المعجلة APU مبنية حول مجموعة تعليمات x86-64.

وتم إعادة تصميم ذراع تحكم Xbox One مع هيكل أعيد تصميمه ولوحة D ومشغلات قادرة على تقديم ردود فعل لمسية اتجاهية.

وتركز المنصة بشكل متزايد على الحوسبة السحابية، فضلاً عن ميزات الشبكات الاجتماعية والقدرة على تسجيل ومشاركة مقاطع الفيديو أو لقطات الشاشة من اللعب أو البث المباشر مباشرة إلى خدمات البث مثل Mixer و Twitch.

ويمكن أيضًا تشغيل الألعاب خارج المنصة عبر شبكة محلية من خلال أجهزة ويندوز 10 المدعومة.

ويمكن للمنصة تشغيل قرص Blu-ray، وتراكب البرامج التلفزيونية المباشرة من جهاز فك التشفير الحالي أو موالف رقمي للتلفزيون الرقمي للأرض مع دليل برنامج محسّن.

وتضمنت اختياريًا مستشعر Kinect المعاد تصميمه، الذي تم تسويقه باسم Kinect 2.0، مما يوفر تتبعًا محسنًا للحركة والتعرف على الصوت.

وتلقت Xbox One مراجعات إيجابية لإعادة تصميم ذراع التحكم وميزات الوسائط المتعددة والتنقل الصوتي. ولكن تم انتقادها بشكل عام لتشغيل الألعاب بمستوى رسومي أقل تقنيًا من بلاي ستيشن 4.

وتم استبدال نموذج Xbox One الأصلي بواسطة Xbox One S في عام 2016، الذي يتميز بشكل أصغر ويدعم HDR10 الفيديو العالي النطاق الديناميكي، بالإضافة إلى دعم تشغيل الفيديو بدقة 4K وترقية الألعاب من 1080p إلى 4K.

وتم الكشف عن Xbox One X في يونيو 2017 وتم إصدارها في نوفمبر. وتتميز بمواصفات عتادية أفضل ودعم تقديم الألعاب بدقة 4K.

هذا الموقع يستخدم ملفات كوكيز لتعزيز تجربتك وزيارتك لموقعنا موافق المزيد