تعرف على تاريخ أجهزة إكس بوكس في الذكرى العشرين

ظهر أول جهاز إكس بوكس من مايكروسوفت منذ عشرين عامًا تقريبًا، ومنذ ذلك الوقت أطلقت الشركة أربعة أجيال مختلفة مع الكثير من الأجهزة والألعاب والملحقات الحصرية له.

وتغيير تصميم الجهاز وطريقة تسميته كثيرًا منذ ظهور الجهاز الأول، كما تغير موقع مايكروسوفت في مجال الألعاب المنزلية.

وبسبب تغير التصميم والتسمية كثيرًا، قد يختلط الأمر على بعض المستخدمين حول الأجيال الحديثة والقديمة من الجهاز، ولذلك نقدم لك هذا الاستعراض السريع عن تاريخ الجهاز والتغييرات التي طرأت عليه عبر العشرين عامًا الماضية.

اقرأ ايضًا: مايكروسوفت تطلق متحف إكس بوكس الافتراضي

الجيل الأول من إكس بوكس

 

استخدمت مايكروسوفت حرف X في كل ما يتعلق بجهازها وسواءً كان ذلك في تسمية الجهاز أو تصميمه وتصميم ملحقاته.

ونتيجةً لذلك تجد الجهاز يأتي على شكل صندوق أسود كبير وفي منتصفه كلمة إكس بوكس في دائرة خضراء.

وإذا نظرت للجهاز من الأعلى، فإنك تجد حرف X محفورًا على الجزء العلوي من الجهاز، واعتمدت مايكروسوفت على هذه التسمية بسبب تقنية DirectX التي كان تحاول التسويق لها.

وبسبب ذلك يختلف هدف جيل المنصة الأول عن باقي الأجيال، حيث لم يكن إلا أداة دعاية وعرض قدرات تقنية DirectX.

وكان الجهاز يأتي مع أربعة منافذ في الواجهة لتوصيل أذرع التحكم فيه مع مصدر طاقة داخلي ومنفذ Ethernet.

وبعكس الأجيال التالية، فإن الجيل الأول لم يحصل على نسخة نحيفة من الجهاز، ولكن تم تنحيف ذراع التحكم الخاص به.

وقد أطلق على ذراع تحكم الجيل الأول من إكس بوكس اسم Duke بسبب حجمه الكبير والذي كان مزعجًا في الاستخدام.

وأطلقت الشركة بعد ذلك ذراع تحكم أنحف وأصغر قليلًا تحت اسم Controller S، وهو ذراع التحكم الرسمي في المنطقة اليابانية.

اقرأ ايضًا: أفضل بطاقات التسجيل لأجهزة إكس بوكس

جهاز Xbox 360

تغير تصميم جهاز إكس بوكس كثيرًا مع الجيل الثاني للجهاز، حيث أصبح يعتمد على اللون الأبيض في النسخة الافتراضية منه.

واعتمدت الشركة على تصميم أكثر بساطة وشعار أكثر بساطة أيضًا، ويعتبر الجيل الثاني أول جهاز ينافس مبيعات بلاي ستيشن بشكل كبير.

وقد عانى الجهاز من مشكلة حلقة الموت الحمراء Red Ring of death الشهيرة، وقامت مايكروسوفت بمد ضمان الجهاز وإطلاق نسخ جديدة منه لا تعاني من هذه المشكلة، حيث كانت تسبب هذه المشكلة في تلف الجهاز تمامًا.

وكان الجهاز يأتي بمنفذين لبطاقات الذاكرة في الجزء الأمامي منه بالإضافة إلى قرص صلب يمكنك تغييره في بعض الإصدارات.

وأطلقت مايكروسوفت بعد ذلك نسختين مختلفتين من جهاز Xbox 360، حيث ظهرت النسخ النحيفة ونسخ E.

وتأتي النسخة النحيفة بتصميم أنحف وأصغر قليلًا من الجوانب مع طبقة خارجية لامعة تغطي الجهاز بالكامل.

وجاء الجهاز مع منافذ USB أكثر ومستشعر Wifi مبني بداخله واستخدام أقراص صلب من نوعية SATA بدلًا من القرص القديم.

وأما جيل E من الجهاز، فلم يقدم تحديثات كثيرة من ناحية العتاد أو المواصفات، ولكن كان الاختلاف الوحيد كونه يشبه Xbox One في التصميم.

اقرأ ايضًا: طريقة تثبيت تطبيقات Android TV مباشرةً من هاتفك

جهاز Xbox One

دخلت مايكروسوفت عصر Xbox One مع نجاح كبير سابق لجيل X360، ولكن مع الأسف لم يستمر هذا النجاح.

وحاولت مايكروسوفت مع هذا الجيل أن تجعل منصة إكس بوكس منصة ترفيهية كاملة لا تحتاج غيرها في منزلك.

ونتيجةً لذلك أضافت الكثير من المميزات التي لم تعمل ولم يطالب بها أحد مثل تسجيل التلفاز المباشر أو مشاهدته أثناء اللعب.

اقرأ ايضًا: كيفية استخدام خاصية Hyper-V في ويندوز 11

ولم تحاول الشركة أن تزيد من قوة عتاد الجهاز لتجعله قادرًا على تشغيل كل هذه المميزات الجديدة، ولكن كان الجهاز أضعف من بلاي ستيشن 4 كثيرًا.

وبسبب كل تلك العوامل، فإن الجيل الثالث من منصات Xbox لم يلقى النجاح المطلوب، وذلك دفع مايكروسوفت لتغير من سياستها في منتصف الجيل.

أجهزة Xbox One S و Xbox One X

على الرغم من أن هذين الجهازين يعتبران تحديث لجيل Xbox One، إلا أنهما قدما تطورات كثيرة على المنصة جعلتها تعود للمنافسة.

ويعتبر Xbox One S نسخة مصغرة من جهاز Xbox One ولكن مع الكثير من التطورات من ناحية العتاد والمميزات.

وجاء هذا الجهاز بمشغل أقراص Blu-ray تدعم دقة عرض 4K تلقائيًا بالإضافة إلى دعم بث المحتوى بدقة 4K و HDR.

اقرأ ايضًا: تعرف على أفضل شاشة لتصفح فيسبوك

وأما جهاز Xbox One X فهو يعتبر ترقية في العتاد من جميع النواحي عن الجيل الأول من الجهاز مع تصميم مقارب له.

ويستطيع جهاز Xbox One X تشغيل الألعاب والمحتوى بدقة عرض 4K وتقنية HDR للألوان بشكل تلقائي بفضل عتاده الجديد.

وجاء الجهاز بتصميم أصغر قليلًا من الأجهزة السابقة مع أبعاد قريبة للغاية من جهاز Xbox One S النحيف.

الجيل الحالي من أجهزة إكس بوكس 

تعتبر أجهزة Xbox Series S و Xbox Series X هما الجيل الحالي لمنصة الألعاب الخاصة بمايكروسوفت، ويتمتع الجهازان بشعبية كبيرة للغاية.

وتأتي هذه الأجهزة بقوة عتادية أكبر من الجيل السابق مع تحديثات على المعالج الرسومي والمركزي للأجهزة.

اقرأ ايضًا: أفضل تطبيقات متجر جوجل بلاي هذا الأسبوع

ويهدف جهاز Xbox Series S إلى تشغيل الألعاب بدقة 1440 بيكسل بدلًا من 4K، وبالتالي فإنه يأتي بسعر مناسب أكثر.

كما يفتقد الجهاز لمشغل الأقراص الضوئية، وذلك لتقليل حجمه والتوفير قليلًا في سعره وبسبب اعتماده على التحميلات الرقمية.

وأما جهاز Xbox Series X فهو يعتبر أحد أقوى الأجهزة الموجودة حاليًا من مايكروسوفت، وهو يتفوق على بلاي ستيشن 5 في قوة العتاد.

وهو يأتي بتصميم مختلف للغاية عن جميع المنصات الأخرى التي صدرت من مايكروسوفت تسبب في الكثير من الضجة.

ولم تحدث مايكروسوفت كثيرًا من تصميم أذرع التحكم الخاصة بالأجهزة، واعتمدت على تصميم العام الماضي مع مواصفات جديدة من ناحية إتصال الذراع بالجهاز وعمر البطارية.

استخدام خاصية فحص المكالمات في أندرويد 12