سامسونج تعد بدعم معيار المنزل الذكي Matter

بعد التزام شركة جوجل بالمعيار الجديد للمنزل الذكي Matter في مؤتمر المطورين الأسبوع الماضي وإضافة شركة آبل لدعم Matter في iOS 15 في WWDC، تحذو الآن شركة سامسونج حذو تلك الشركات.

وأعلنت الشركة عن اعتمادها الكامل لمعيار Matter عبر أجهزة جالاكسي وأجهزة التلفاز وأجهزة Family Hub ومحاور SmartThings في SDC21، مؤتمرها للمطورين الافتراضي الذي يعقد هذا الأسبوع.

وأعلنت الشركة الكورية الجنوبية، وهي عضو مؤسس في مجموعة Matter المعروفة سابقًا باسم Project ChiP، أنها انضمت أيضًا إلى مجلس إدارة Thread Group، حيث تتعاون مع آبل وجوجل وكوالكوم لتشكيل مستقبل البروتوكول الأساسي الذي تعمل عليه أجهزة Matter.

ويعد Matter بمثابة معيار اتصال جديد تم إنشاؤه من خلال تعاون صناعي يهدف إلى أن يصبح بروتوكول تطبيق المنزل الذكي. وبمجرد بدء تشغيله في أوائل عام 2022، تكمن الفكرة في تبسيط شراء الأجهزة المتصلة وإعدادها.

ومع Matter، يجب أن يكون المستهلكون قادرين على شراء أي جهاز منزلي ذكي متوافق مع Matter ومعرفة أنه يعمل مع نظام المنزل الذكي ومساعد الصوت الذي يختارونه، بغض النظر عمن صنعه.

ويجب أن يكونوا أيضًا قادرين على إعداد كل جهاز وتوصيله من خلال نفس العملية عبر استخدام نفس التطبيق. وذلك لجعل الأمر سهلًا.

ومع تبني SmartThings لمعيار Matter، يكون من الممكن إضافة الأجهزة التي لم تتمكن سابقًا من الاتصال بتطبيق SmartThings أو المحور. بالإضافة إلى توصيل الأجهزة المتوافقة مع SmartThings بأنظمة المنزل الذكي الأخرى التي تدعم Matter.

اقرأ أيضًا: جوجل تؤكد التزامها بمعيار المنزل الذكي Matter

سامسونج تعمل بشكل كامل على معيار المنزل الذكي

إذا كنت ترغب في استخدام تطبيق Google Home أو تطبيق SmartThings أو تطبيق Apple Home للتحكم في أجهزتك، فيمكنك القيام بذلك دون الحاجة إلى القلق بشأن كون الجهاز يدعم جوجل أو SmartThings أو HomeKit.

وفي حال كان الجهاز يعمل Matter. فإن ذلك يعني أنه يعمل مع جميع التطبيقات الثلاثة وجميع المساعدين الصوتيين المتوافقين الثلاثة (إلى جانب العديد من التطبيقات الأخرى).

وكانت شركة SmartThings، التي تأسست في عام 2015، واحدة من أكثر المنصات المفتوحة للأنظمة البيئية للمنزل الذكي. إذ تقدم الدعم لكل من بروتوكولي Zigbee و Z-Wave، وتضيف الآن Matter.

وفيما يتعلق بمنتجات SmartThings التي تدعم Matter، قالت الشركة: إن تطبيق SmartThings يكون داعمًا بالكامل. وتعتمد جميع محاور SmartThings الحالية المعيار، بما في ذلك تلك التي يتم إنشاؤها الآن بواسطة Aeotec.

وتعمل شركة سامسونج على تمكين Matter كوحدة تحكم في أجهزة التلفاز والأجهزة الذكية، بالإضافة إلى منتجات جالاكسي الأخرى.

وأعلنت الشركة أيضًا أنها تبني محاول SmartThings في أجهزة التلفاز وثلاجات Family Hub. وهذا يعني، من الناحية النظرية، أنه لا ينبغي أن تكون هناك حاجة لجهاز لوحة وصل SmartThings منفصل.

وتبتعد SmartThings عن أصولها القائمة على المحور المادي وتتجه نحو تجربة أجهزة أكثر تكاملاً مع منتجات سامسونج.

اقرأ أيضًا: التزام جوجل تجاه Matter قد يوحد صناعة المنازل الذكية