هاتف Galaxy Z Flip 3 بين الموضة والأداء الرائد

سلكت شركة سامسونج طريقًا مختلفًا لعام 2021. حيث إنها تخلت عن سلسلة جالاكسي نوت الرائدة والتي كانت تعد واحدة من أهم سلاسل الهواتف على الإطلاق. وذلك في ظل اهتمامها الشديد بالهواتف القابلة للطي، بما في ذلك Galaxy Z Flip 3 و Galaxy Z Fold 3.

ولعل هاتف Galaxy Z Flip 3 كان النموذج الأغرب. نظرًا لأنه هاتف رائد عادي من جميع النواحي لكن مع ميزة واحدة فقط، وهي قابلية الطي ليتحول لشكل مربع. وأثناء طيه لا يكون مفيدًا أو فعالًا سوى من شاشته الصغيرة.

وقد بدأت شركة سامسونج في التسويق لهاتفها بشكل غريب. حيث بدأت أن تصدر فكرة جذابة حول الهاتف. وهي أنه هاتف محاكي للموضة ويقدم مستوى أناقة وحداثة غير موجود لدى المنافسين. وبالفعل فقد نشرت إعلانًا كاملًا يعتمد على هذه الفكرة.

اقرأ أيضًا: سامسونج تعلن عن Galaxy Z Flip 3 بشاشة أكبر

ولا شك أن جميع إعلانات سامسونج قد ركزت على تصميم الهاتف المميز خصوصًا عند طيه. وإمكانية إدخاله في أي جيب صغير نظرًا لصغر حجمه. إلى جانب التحكم في الإعدادات الأساسية من خلال الشاشة الخلفية الصغيرة.

وتعتمد كل الشركات على أساليب تسويق مشابهة، لكن سامسونج قد تمادت في ذلك إلى أقصى حد. حيث إنها حاولت أن تصدر فكرة أن هاتف Galaxy Z Flip 3 هو الهاتف الأجمل والأسهل في الحجم مقارنةً بأي هاتف آخر، حتى ولو كان رائدًا.

اقرأ أيضًا: كيف زادت سامسونج من اعتمادية الهواتف القابلة للطي

الموضة وهاتف Galaxy Z Flip 3 

يمر سوق الهواتف الذكية بمراحل مشابهة بتلك التي يمر بها سوق الموضة. حيث إن خطوط الإنتاج والمنتجات الجديدة تظهر في مواسم معينة. إلى جانب أن المهتمين بالسوقين يميلون إلى اقتناء المنتجات الأغلى سعرًا والأكثر حداثة.

اقرأ أيضًا: سامسونج تعتمد على إصدار 6.1 إنش من جالاكسي S22

ويرى بعض المتخصصين أن تحول سوق الهواتف الذكية لسوق معتمد على الموضة والشكل عمومًا وليس الأداء هو أمر خطير. لأن الهواتف الذكية كانت تتنافس فيما بينها من ناحية الأداء والمميزات التقنية. لكن الآن قد تتمحور المنافسة حول الشكل فقط.

ولطالما كانت هناك فروقات تقنية بين الهواتف الغالية والهواتف الرخيصة. لكن مستقبلًا قد تظهر تلك الفروق أكثر على التصميم والشكل وليس المواصفات والأداء.

اقرأ أيضًا: هواتف Galaxy Z Fold 3 و Flip 3 تحقق النجاح المتوقع

وظهر لشركة آبل دور كبير في السنوات الأخيرة فيما يخص شكل وتصميم الهواتف وعلاقته بالموضة. ولا شك أن عددًا كبيرًا من المستخدمين يقتني هواتف آيفون ليعكس عن نفسه صورة مميزة. إلا أن آبل لم تغير من تصميمات هواتفها بشكل جذري كما فعلت سامسونج.

وقد لا يتفق الجميع على جمال تصميم هاتف Z Flip 3، لكن غرابة تصميمه في حد ذاتها قد تجذب المستخدمين. خصوصًا إن سامسونج قد زادت كثيرًا من اعتمادية الهاتف وعمره الافتراضي. إلى جانب أنه قد يعكس أكثر من صورة عن صاحبه، منها الأناقة، حب المغامرة، أو حتى الخلفية التقنية.

اقرأ أيضًا: سامسونج تعلن عن Galaxy Watch4 و Watch4 Classic

وإلى جانب كل ما سبق، يظل هاتف Galaxy Z Flip 3 ممتازًا من حيث المواصفات والأداء. حيث إنه لا يختلف عن أي هاتف رائد آخر يعمل بنظام أندرويد، مثل إصدارات جالاكسي S21 الأخيرة. حيث يقدم معدل تحديث مرتفع، أحدث معالج، وشاشة مميزة. وذلك في ظل قدومه بسعر جالاكسي S21 بلس.