القيادة الذاتية الكاملة تمنحك إحساسًا زائفًا بالأمان

تستعد شركة تيسلا لصناعة السيارات الكهربائية لتوسيع برنامج القيادة الذاتية الكاملة التجريبي من خلال زر التنزيل الذي طال انتظاره.

ويسمح هذا الزر للعملاء بالحصول على إصدارات جديدة غير مكتملة من برنامج مساعدة السائق لاختبارها عبر الطرق العامة. وذلك بالرغم من أن هذا البرنامج لم يتم تصحيحه بعد.

وحذر الرئيس التنفيذي لشركة تيسلا، إيلون ماسك، الذي وصف الإصدار السابق من البرنامج التجريبي بأنه ليس رائعًا، الآن من أن البرنامج التجريبي يبدو في بعض الأحيان جيدًا لدرجة أنه يمكن أن يمنح السائقين إحساسًا زائفًا بالأمان بحيث لا يحتاجون إلى الانتباه للقيادة أثناء تشغيله، وذلك بالرغم من أنه يتعين عليهم أن يظلوا منتبهين.

وتسوق شركة تيسلا لأنظمة مساعدة السائق في حزمة قياسية تسمى المرشد الآلي Autopilot. بالإضافة إلى حزمة متميزة تسمى FSD، وهي اختصار للقيادة الذاتية الكاملة في الولايات المتحدة.

وكان ماسك يعد معجبيه باستخدام زر FSD Beta لمدة ستة أشهر على الأقل. وكتب في 9 مارس 2021: يجب إجراء اختبار ضمان الجودة للإصدار 8.3 من FSD بنهاية الأسبوع المقبل بحيث يكون هذا هو الوقت الذي يجب أن يظهر فيه زر التنزيل تقريبًا.

وكشف الرئيس التنفيذي أيضًا أن تيسلا تطلب من المالكين الذين يستخدمون زر Beta القادم إثبات أنهم سائقون جيدون أولاً. وذلك قبل الوصول إلى تنزيل الإصدار التجريبي.

وكتب ماسك: يطلب زر Beta إذنًا لتقييم سلوك القيادة باستخدام حاسبة تأمين تيسلا. إذا كان سلوك القيادة جيدًا لمدة 7 أيام، فإنه يتم منح الوصول إلى الإصدار التجريبي.

اقرأ أيضًا: تيسلا تخطط لإصدار أوسع من برنامج FSD

ماسك يحذر من القيادة الذاتية الكاملة

وشارك عضو مجلس إدارة تيسلا، هيروميتشي ميزونو، إعلان ماسك وروج لنهج الشركة عبر القول: يجب أن تكون سائقًا جيدًا حتى لا تقود، الأمر الذي قد يصبح معيارًا جديدًا.

ورد ماسك على ميزونو قائلًا: من المفارقات في هذا الوقت أن نظام FSD التجريبي قد يبدو في بعض الأحيان جيدًا لدرجة أن اليقظة ليست ضرورية، ولكنها كذلك. يجري طرد أي مستخدم تجريبي لا يتوخى الحذر الشديد. هناك 2000 مستخدم للنظام التجريبي يستخدمونه لمدة عام تقريبًا دون أي حوادث.

وتتناقض تغريدة ماسك مع الحقائق المتعلقة ببرنامج FSD التجريبي. الذي جرى ذكرها في مذكرة فرع المركبات الذاتية القيادة التابع لإدارة كاليفورنيا للسيارات المكتوبة في شهر مارس 2021.

وتحدث رئيس فرع المركبات الذاتية القيادة التابع لإدارة كاليفورنيا للسيارات مع موظفي تيسلا في ذلك التاريخ. بما في ذلك المستشار العام المساعد ومدير برامج المرشد الآلي.

وأوضحت المذكرة أن المسؤولين في شركة تيسلا قالوا إن برنامج FSD التجريبي يشمل اعتبارًا من 9 مارس 2021 ما يصل إلى 753 موظفًا من تيسلا و 71 من غير الموظفين، أي أقل من نصف مستخدمي FSD التجريبي البالغ عددهم 2000 مستخدم الذي ألمح إليه ماسك في تغريدته.

ووصف مسؤولوا الشركة في المذكرة FSD التجريبي بصفته نظام مساعدة السائق من المستوى 2، وليس تكنولوجيا دون سائق بالكامل.

اقرأ أيضًا: القيادة الذاتية الكاملة من تيسلا قد تمنع حوادث الطرق