مستخدمو أندرويد غير مهتمين بالترقية إلى آيفون 13

من المتوقع أن تأتي سلسلة هواتف آيفون 13 القادمة بالعديد من الميزات والتحسينات. وتشمل شاشة محسنة تدعم معدل التحديث الذي يصل إلى 120 هرتز وكاميرات محسنة وعمر بطارية أطول وميزة الاتصال بالأقمار الصناعية.

ومع ذلك، وجد استطلاع حديث أن هذه التحسينات الجديدة ليست مغرية بما يكفي لجذب مستخدمي الهواتف الذكية التي تعمل بنظام التشغيل أندرويد.

عدم اهتمام مستخدمي أندرويد بالترقية إلى آيفون 13

وفقًا لمسح جديد أجرته شركة SellCell فإن عدد الأشخاص غير المهتمين بالترقية إلى هاتف آيفون 13 يصل إلى 80 في المئة. بينما أجاب 18 في المئة بأنهم يفكرون بالترقية إلى النموذج الجديد، وهو ما يمثل خُمس مستخدمي نظام التشغيل أندرويد. ويمثل هذا الرقم انخفاضًا كبيرًا مقارنة بالاستطلاع الذي قامت به الشركة في العام الماضي.

اقرأ أيضًا: كيف تغيرت سياسات آب ستور في السنوات الأخيرة

ووجد التقرير أن 32 في المئة ذكروا أنهم لن يقوموا بالترقية بسبب غياب ميزة قارئ بصمات الأصابع في عالم أصبح فيه ارتداء قناع الوجه ضرورة. فيما كانت ميزة ميزة فحص الصور في خدمة آيكلاود السبب في عدم تفكير 10 في المئة من المستخدمين بالترقية.

وتنوعت الأسباب الأخرى مثل إمكانيات التخصيص المحدودة في نظام iOS وعدم وجود دعم لتطبيقات التحميل الجانبي. ووجود هواتف أندرويد أفضل من هاتف آيفون 13.

وذكر 18 في المئة أنهم يفكرون في الترقية وتنوعت أسبابهم ما بين دعم تحديثات البرامج وتصحيحات الأمان الذي يصل إلى 6 سنوات، وتكامل النظام البيئي بين أجهزة آبل. وحماية أفضل للخصوصية بالإضافة إلى أسعار هواتف آبل مقارنة بهواتف أندرويد الرائدة.

اقرأ ايضًا: كيفية منع آبل من فحص صورك في آيكلاود

الترقية إلى هاتف آيفون الجديد

أفادت نسبة 44 في المئة من مستخدمي نماذج هواتف آيفون الحاليين في الاستطلاع نفسه بأنها أكثر استعدادًا للترقية إلى النموذج القادم. وهذا ليس مستغربًا بالنظر إلى تركيز الشركة على تقديم العديد من الخصومات. والعروض عند الترقية من النموذج الحالي إلى النموذج الأحدث.

جدير بالذكر أن شركة آبل تعمل على زيادة إنتاج نماذج هواتف آيفون 13 إلى 90 مليون وحدة حتى نهاية العام. وذلك بزيادة قدرها 20 في المئة عن العام الماضي مع توقع ارتفاع الطلب على نماذج هواتف آيفون الجديد. 

اقرأ ايضًا: 5 من أبرز الهواتف الذكية المتوقع إطلاقها قبل نهاية عام 2021