أمازون تبني نشاطًا تجاريًا يتعلق بالصوت المباشر

تستثمر شركة أمازون بكثافة في ميزة صوتية مباشرة جديدة مشابهة لعروض الصوت المباشرة الأخرى مثل كلوب هاوس و Twitter Spaces ومنصة سبوتيفاي الصوتية المباشرة الجديدة.

وكما هو الحال مع جهود الشركة في مجال البث الصوتي واشتراكات الموسيقى، ترى عملاقة التجارة الإلكترونية أن الصوت المباشر هو وسيلة لتعزيز أنواع المحتوى الذي يمكن أن تقدمه من خلال مساعدها الصوتي أليكسا ومنتجات السماعات الذكية.

ويشمل الجهد، الذي يقوده قسم الموسيقى في أمازون، الدفع لشبكات البودكاست والموسيقيين والمشاهير لاستخدام الميزة للمحادثات والعروض والأحداث الحية.

وتكمن الفكرة في أنه يمكن للمستخدمين الوصول إلى الحفلات أو العروض المباشرة من خلال حسابات Amazon Music. وتتواصل الشركة مع شركات تسجيل رئيسية حول الأحداث الصوتية المباشرة مع الفنانين.

اقرأ أيضًا: إضافات مستقبلية تحسن من الكراسي المتحركة

ويتم إنشاء الميزة للتركيز على الموسيقى المباشرة. ولكن عملاقة التكنولوجيا تتطلع أيضًا إلى البرامج الإذاعية الحوارية والبودكاست كامتداد لهذا الجهد.

وذكرت التقارير سابقًا أن الشركة تتطلع إلى الاستثمار في محتوى البودكاست المحلي، مثل الأخبار والرياضة.

واشترت الشركة شركة الاشتراك في البودكاست Wondery مقابل 300 مليون دولار في العام الماضي.

وتخطط أمازون أيضًا لدمج الصوت المباشر في خدمة الفيديو المباشر تويتش.

وانتشرت خدمات الصوت المباشر أثناء الوباء، وشهدت منذ ذلك الحين استثمارات كبيرة من وادي السيليكون.

اقرأ أيضًا: انسحاب أصحاب المشاريع الصغيرة من أمازون

أمازون تبني نشاطًا تجاريًا يتعلق بالصوت المباشر

قالت كلوب هاوس إن المستخدمين ينشئون أكثر من 700 ألف غرفة صوتية حية كل يوم، ارتفاعًا من 300 ألف في شهر مايو.

واستحوذت سبوتيفاي في وقت سابق من هذا العام على Betty Labs، مطور تطبيقات، وتطبيق صوتي مباشر تم تطويره بواسطة Betty Labs يسمى Locker Room.

وأطلقت سبوتيفاي منذ ذلك الحين Greenroom، وهو تطبيق صوتي اجتماعي مباشر يركز على التحدث والموسيقى والرياضة، كما أطلقت ميزة البث المباشر للحفلات الموسيقية.

وطرحت تويتر أحداثًا صوتية مباشرة ذات تذاكر لميزة Spaces الخاصة بها. فيما أطلقت فيسبوك في وقت سابق من هذا العام عددًا كبيرًا من المنتجات الصوتية، بما في ذلك تطبيق صوتي مباشر يمكن أن ينافس كلوب هاوس يسمى Live Audio Rooms.

كما أطلقت ديسكورد هذا العام Stage Channel، وهي ميزة لغرف الدردشة الصوتية فقط. ولكن أمازون لا تتطلع إلى بناء شبكة اجتماعية صوتية مثل كلوب هاوس. بل تريد أداة رقمية تشبه الراديو لبث العروض المباشرة والمحادثات.

وفي حين أن ذلك يشمل على الأرجح البودكاست والبرامج الإذاعية الحوارية. فإن الشركة تركز في الغالب على الموسيقى والأحداث في الوقت الحالي.

اقرأ أيضًا: أمازون تدخل مجال الشراء الآن والدفع لاحقًا