كوريا الجنوبية تهدف إلى إنهاء هيمنة آبل وجوجل

من المقرر أن تمرر كوريا الجنوبية تعديلًا تاريخيًا لقانون قد يجبر آبل وجوجل على التخلي عن قبضتهما على تحصيل العمولات من المطورين.

وبالرغم من وجود الكثير من المناقشات حول هاتين الشركتين اللتين تتمتعان بقدر كبير من التحكم في الرسوم المحصلة من عمليات الشراء داخل التطبيق في متاجر التطبيقات الخاصة بهما، فهذه هي المرة الأولى التي يتخذ فيها بلد ما خطوة حاسمة للحد من ذلك.

وبحسب وكالة رويترز، أقرت لجنة برلمانية مشروع قانون لحظر آبل وجوجل من إجبار مطوري التطبيقات على استخدام أنظمة الدفع الخاصة بالمنصات، مما يزيل آخر عقبة متبقية قبل التصويت النهائي.

اقرأ أيضًا: آبل تهتم بخصوصية المستخدمين فقط وليس موظفيها

ووافقت لجنة التشريع والقضاء في مجلس الأمة على مراجعة قانون أعمال الاتصالات، الذي يسعى إلى منع مشغلي سوق التطبيقات من مطالبة المطورين باستخدام أنظمة دفع معينة عن طريق استخدام مواقعهم بشكل غير عادل.

وفي حال تمت الموافقة على مشروع القانون في جلسة تتضمن جميع أعضاء الجمعية الوطنية بتاريخ 30 أغسطس، فإن كوريا الجنوبية تكون أول دولة تفرض مثل هذه القيود على سياسات الفوترة داخل التطبيقات لعمالقة التكنولوجيا العالمية، التي تخضع للتدقيق المتزايد في جميع أنحاء العالم.

اقرأ أيضًا: آبل و Epic Games خسرتا المعركة القانونية

وتفرض كل من آبل وجوجل رسومًا بنسبة 30 في المئة على مطوري التطبيقات بشأن عمليات الشراء داخل التطبيق. ومع ذلك، فقد خفضوا خلال العام الماضي هذه الرسوم إلى 15 في المئة للإيرادات التي تقل عن مليون دولار.

اقرأ أيضًا: يوتيوب أزالت مليون مقطع فيديو بسبب التضليل

كوريا الجنوبية تهدف إلى إنهاء هيمنة آبل وجوجل

تم تقديم ما يسمى بقانون مكافحة جوجل إلى البرلمان في شهر أغسطس 2020. أي بعد شهر واحد من إعلان عملاقة البحث الأمريكية أن جميع التطبيقات يجب أن تستخدم نظامها للفوترة. حيث تتقاضى عمولة 30 في المئة على جميع عمليات الشراء داخل التطبيق.

وتعتقد كلتا الشركتين أن طرق الشراء داخل التطبيق توفر إطارًا قويًا وآمنًا للمطورين لكسب المال وتجنب الاحتيال.

وردًا على تعديل القاعدة الجديدة في كوريا الجنوبية. قالت شركة آبل إن هذه الخطوة قد تكون خطيرة على المستخدمين من حيث الخصوصية.

فيما قالت جوجل: لم تسمح العملية المستعجلة بإجراء تحليل كافٍ للتأثير السلبي لهذا التشريع في المستهلكين الكوريين ومطوري التطبيقات.

وأضافت آبل: تعرض هذه الخطوة المستخدمين الذين يشترون سلعًا رقمية من مصادر أخرى لخطر الاحتيال. وتقوض حماية خصوصيتهم وتجعل من الصعب إدارة مشترياتهم. وتقلل فرص المطورين الكوريين الجنوبيين.

وأوضحت الشركة أن لديها أكثر من 482 ألف مطور في كوريا الجنوبية، كسبوا 7.3 مليارات دولار حتى الآن.

وبالمقارنة، المبيعات من متجر جوجل بلاي أعلى، وأشارت صحيفة كوريا تايمز إلى أن الرقم وصل إلى 4.3 مليارات دولار العام الماضي.

وقدرت المبيعات من متجر جوجل بلاي في كوريا الجنوبية بنحو 4.3 مليارات دولار العام الماضي. مقارنة بتلك من متجر تطبيقات آبل البالغة 1.3 مليار دولار، وذلك وفقًا لرابطة الأعمال التجارية الكورية عبر الهاتف المحمول.

علاوة على ذلك تم في الولايات المتحدة تقديم مشروع قانون بهدف كبح هيمنة آبل وجوجل على أنظمة الدفع داخل التطبيقات.

اقرأ أيضًا: آبل تطلق برنامج خدمة آيفون 12 لمشكلات الصوت