هزيمة نتفليكس تتطلب من ديزني دمج خدماتها

تطمح شركة ديزني لهزيمة شركة نتفليكس في حروب البث، وذلك بعد أن وصل عدد مستخدمي خدمات بث المحتوى الخاصة بشركة ديزني إلى أكثر من 174 ملايين مستخدم.

ويوضح هذا الرقم مدى تأثير ديزني في هذا السوق. وتمكنت الشركة من تحقيق هذا الإنجاز بالرغم من أن عمر خدمتها الأشهر ديزني بلس لم يتعدى العامين.

وسمح هذا العدد من المستخدمين للشركة بمنافسة خدمات HBO Max و +Apple TV و Peacock.

وتعد نتفليكس الشركة الأكثر ريادة في هذا المجال، مع 209 ملايين مستخدم نشط حول العالم. ولكن عدد المستخدمين الذي تمتلكه ديزني حاليًا يجعلها أقرب من أي وقت مضى للانتصار على غريمتها.

اقرأ أيضًا: يوتيوب تثبت قوتها أمام نتفليكس في حروب البث

المنافسة بين ديزني ونتفليكس

ينقسم عدد مستخدمي خدمات ديزني على أكثر من منصة تابعة لها. حيث إن ديزني بلس تمتلك 116 مليون مستخدم، بينما تمتلك منصة ESPN+ حوالي 15 مليون مستخدم. إلى جانب 43 مليون مستخدم لمنصة هولو.

وفي حالة المنافسة بشكل مباشر بين ديزني بلس ونتفليكس، فإننا نجد أن الأولى تحتاج لمضاعفة عدد مستخدميها لكي تتفوق على غريمتها. ولكن الوضع سيكون مختلف لو كانت جميع خدمات ديزني مجتمعة معًا.

ولعل هذا ما تحتاج إليه الشركة فعلًا، وهو دمج جميع خدماتها ضمن تطبيق واحد فقط، بحيث يمتلك هذا التطبيق حينها 174 مليون مستخدم، في مقابل 209 ملايين مستخدم لدى نتفليكس. كما قد يجذب هذا التطبيق المزيد من المستخدمين بالنظر إلى شموليته، وهو ما يسرع من مضاعفة أرقام ديزني.

اقرأ أيضًا: نتفليكس تخبر الآباء بما يشاهده الأطفال

وتنفيذ هذا الاقتراح سيجعل هذا التطبيق الموحد قادر على تقديم مجموعة فريدة من أنواع المحتوى. حيث إن كل خدمة من خدمات الشركة تقدم نوعية مختلفة من المحتوى بما في ذلك المحتوى الأسري، المحتوى الرياضي، الأفلام والمسلسلات الأصلية، والمزيد.

ويمكن للمستخدمين في الوقت الحالي أن يصلوا لمحتويات المنصات الثلاث في مقابل اشتراك واحد يكلف 14 دولار أمريكي. أي أن دمج المنصات في تطبيق واحد لن يسبب خسائر مادية، حيث إن الشركة تدمج بينهم فعليًا ضمن محتويات باقة الاشتراك.

وقد كشفت المديرة المالية في ديزني، كريستين مكارثي، أن خدمة Hoststar قد ساهمت في النمو الذي شهدته الشركة. وهي خدمة بث وعرض محتوى هندي تعرض أفلام ومسلسلات محلية للهنود، إلى جانب بثوث مباشرة للمباريات الرياضية.

اقرأ أيضًا: نتفليكس تطلق موقع التجارة الإلكترونية Netflix.Shop

صعوبة دمج خدمات نتفليكس

وقد أوضح المدير التنفيذي للشركة أن واحد من أهم أسباب صعوبة دمج الخدمات في تطبيق واحد في الوقت الحالي هو اختلاف الأسواق التي تعمل فيها كل خدمة. وHotstar مثال على ذلك.

وذلك حيث تتوفر خدمات مثل Hulu في أسواق لا تتوفر فيها ESPN+ والعكس صحيح. وبالتالي سيكون من الصعب تقديم تطبيق واحد يضم كل الخدمات لكل البلدان.

إلى جانب أن بعض المستخدمين قد يكونوا مهتمين بمحتوى ديزني بلس فقط دونًا عن غيره. وذلك على سبيل المثال، وفي هذه الحالة لن يستفيدوا من التطبيق الموحد.

ومن ناحية أخرى، بعض من تلك المنصات مرتبطة بعقود حصرية مع شركات إنتاج معينة. ولا يمكن أن يتم الاستفادة من هذه العقود إلا من طرف المنصة المتعاقدة نفسها. ومثال على ذلك، لا يمكن لهذا التطبيق الشامل عرض محتوى حصري من Fox، بينما يمكن لتطبيق Hulu وحيدًا أن يفعل ذلك.

اقرأ أيضًا: لماذا دفعت أمازون 8.45 مليار دولار للاستحواذ على استديو MGM؟