تعرف على أكبر شركة نشر ألعاب والتي نادرًا ما نسمع عنها

تعتبر صناعة ألعاب الفيديو واحدة من أكثر الصناعات ربحية في الوقت الحالي. وهذا بالرغم من أنها تعاني من الانكماش والازدهار في نفس الوقت. إلا ضخامة هذه الصناعة ساهمت في الظهور والنمو المستمر للشركات العاملة في مجال نشر الألعاب.

وتقوم الشركات الأكبر في هذا القطاع حاليًا باستحواذات مستمرة على شركات أصغر. ومثال على ذلك شركة مايكروسوفت، نينتيندو، EA وغيرهم. وهذه الاستراتيجية ليست حكرًا على الشركات المعروفة فقط، وشركة Embracer مثالًا على ذلك.

تم تأسيس شركة Embracer في عام 2008. وهو ما حدث على يد رائد الأعمال السويدي Lars Wingefors. وحينها كانت تحمل الاسم Nordic Games، والتي استحوذت لاحقًا على أصول عديدة من شركة JoWooD Entertainment النمساوية بعد تعرضها للإفلاس.

اقرأ أيضًا: مقارنة بين جهازي Nintendo Switch و Steam Deck

النجاح الكبير لشركة نشر الألعاب THQ Nordic

بعد الاستحواذ على أصول الشركة النمساوية، فعلت الشركة نفس الأمر مع THQ في عام 2013. واستحوذت على عدد كبير من أصولها. إلى أن تم تغيير اسم الشركة في النهاية إلى THQ Nordic.

وبعدها طرحت THQ Nordic في البورصة وتمكنت من جمع مبالغ كبيرة من المستثمرين لتستمر في الاستحواذ على شركات ألعاب أخرى.

ومر الوقت إلى أن استحوذت THQ Nordic في عام 2018 على شركة Koch Media. وهي شركة عاملة في مجال الترفيه وتمتلك أيضًا استوديو تطوير ألعاب شهير يعرف باسم Deep Silver.

اقرأ أيضًا: أسباب تدفعك لشراء الإصدارات الأقدم من منصات الألعاب المنزلية

لاحقًا وفي نفس العام استحوذت الشركة على استوديوهات Coffee Stain لتطوير الألعاب. ووصولًا للعام 2019 قامت شركة THQ Nordic بتغيير اسمها مرة أخرى، لتعرف منذ ذلك الحين باسم Embracer.

ومنذ منتصف عام 2019 وحتى وقتنا الحالي، استطاعت شركة Embracer الأم أن تستثمر في أكثر من 30 مطور وناشر في مجالات الألعاب!

اقرأ أيضًا: كيف أصبحت Games Workshop أكثر ربحية من جوجل

الاستحواذات والسيطرة على سلاسل الألعاب

واستراتيجية Embracer كانت الاستحواذ على استوديوهات صغيرة لكن مؤثرة في مجال نشر الألعاب وتطويرها. ومثال على ذلك الاستحواذ على Tarsier Studios في ديسمبر 2019 في مقابل 10.5 مليون دولار أمريكي.

ومن ثم استوديو DECA في مقابل 30.4 مليون دولار أمريكي. ولاحقًا بدأت عمليات الاستحواذ الأضخم، حيث استحوذت الشركة على Saber Interactive في مقابل 525 مليون دولار أمريكي، ويليها Gearbox Software في مقابل 1.3 مليار دولار أمريكي.

وعلى موقعا الرسمي، تؤكد Embracer أنها تمتلك الآن ثمان مجموعات في مجال نشر الألعاب وتطويرها. منهم THQ Nordic الناشر الأصلي، Koch Media، Coffee Stain، Saber Interactive، DECA، Easybrain، وGearbox.

اقرأ أيضًا: أفضل ألعاب Warhammer 40K للحاسب الشخصي

وإلى جانب هذه الشركات، تمتلك أيضًا شركة Amplifier والتي تعمل في الاستثمار في الشركات الناشئة في مجال الألعاب. في حين أن DECA تتخصص في ألعاب الهواتف الذكية، وتتخصص Easybrain في ألعاب الألغاز.

وضمن هذه الشركات تشغّل Embracer أكثر من 7,000 موظف في 69 استوديو تطوير موزعين على 40 دولة حول العالم.

وما يميز Embracer أكثر من أي شيء آخر هو الملكيات الفكرية التي حصلت عليها بتلك الاستحواذات. حيث أن الشركة تسيطر حاليًا على سلاسل ألعاب في غاية الأهمية مثل Saints Row, Goat Simulator, Dead Island, Metro, TimeSplitters, Borderlands, Darksiders, MX vs ATV, Kingdoms of Amalur, Satisfactory, Wreckfest, Insurgency and World War Z، والمزيد.

اقرأ أيضًا: ما هو جهاز الألعاب Steam Deck؟ وهل يستحق الشراء؟

وكما يمكننا أن نستنتج. استراتيجية شركة Embracer في نشر الألعاب وتطويرها تعتمد على الكمية وكثرة الاستحواذات. وهذه الاستحواذات تميل إلى أن تكون بمبالغ منخفضة نسبيًا.

وعلى عكس ما قد يظنه البعض. بالرغم من النفقات الضخمة لشركة Embracer في العامين الماضيين إلا أن الشركة لا تفكر في التمهل أو الإبطاء من سير العمل، خصوصًا أنها جمعت 890 مليون دولار أمريكي من الاستثمارات في الفترة القصيرة السابقة.

اقرأ أيضًا: كل ما تريد معرفته عن خدمة Play Pass الجديدة من جوجل