لماذا فشلت جوجل لمدة 15 عام في تطوير تطبيق دردشة

أطلقت شركة جوجل عددًا ضخمًا من تطبيقات التراسل والدردشة. وهذه التطبيقات قد قدمت خدمات التواصل النصي التقليدي، التواصل الصوتي وكذلك المرئي. وانتهى الأمر بتطبيق Google Chat، والذي قدم مزيجًا بين تطبيقات سلاك وديسكورد لكن مع لمسات جوجل الخاصة.

وبالرغم من أنه لا يوجد أي شيء يمنعها من النجاح. إلا أن جوجل قد فشلت في إنتاج تطبيق تواصل والحفاظ عليه لفترة طويلة. وبشكل متكرر تتخلى جوجل عن تطبيقاتها وتنشئ آخرى جديدة. ولو كانت جوجل قد حافظت على منصة لفترة طويلة وطورتها، لكان من الممكن أن تشكل خطرًا حقيقيًا على عمالقة مثل واتساب وماسنجر.

ولا ننسى أن جوجل تمتلك نظام أندرويد. والذي يشغل قرابة الثلاث مليارات هاتف ذكي. ولو كانت الشركة قد حافظت على منافس مثالي لتطبيق iMessage عند أبل، لكان الوضع اختلف الآن. وفيما يلي نحدثكم عن جميع تطبيقات التراسل والدردشة التي أطلقتها جوجل ومن ثم قتلتها.

اقرأ أيضًا: أبرز بدائل بحث جوجل للحفاظ على خصوصيتك

1- تطبيقات جوجل للتواصل بين 2004 و2009

أبريل، 2004: بدأ هذا العصر مع الكشف عن خدمة البريد الإلكتروني جيميل. وهي وسيلة جوجل الأولى للتواصل وأول منتج من نوعه من طرف الشركة.  وحينها كانت عوامل نجاح الخدمة تتمحور حول عدم إجبار المستخدمين أن يمسحوا رسائلهم بسبب قيود المساحة التخزينية. مع إمكانية البحث ضمن رسائلهم بنفس جودة محرك بحث قوقل

ومن الطريف أنه ونظرًا لقدوم الخدمة في أبريل. ولما تقدمه من مميزات ثورية في وقتها، ظنها المستخدمين بأنها كذبة أبريل!

أغسطس، 2005: في هذا العام أطلقت جوجل خدمة Google Talk. وهي خدمة تواصل ودردشة وكانت تتيح أيضًا ميزة المكالمات صوتية من خلال نسخة الحاسب الشخصي. لأن الهواتف حينها كانت ضعيفة جدًا وغير قادرة على تحملها. ولاحقًا في 2006 تم ضم Talk إلى جيميل.

نوفمبر، 2007: حصلت خدمة Google Talk على خاصية المجموعات ليتمكن المستخدمين من التواصل بشكل جماعي لأول مرة.

أكتوبر، 2008: أطلقت جوجل نظام تشغيل أندرويد رسميًا في هذا العام. وهو الذي قدم خاصية رسائل SMS العادية مثل أي نظام. ودعم Google Talk بالطبع. ولاحقًا في نوفمبر 2008 تم إضافة التواصل الصوتي والمرئي لخدمة Google Talk المدمجة في جميل. وهو ما قد تم على الحاسب الشخصي كذلك.

مارس، 2009: أطلقت جوجل خدمة Google Voice. وهي المبنية على خدمات كانت تقدمها شركة تعرف باسم GeandCentral استحوذت عليها قوقل في 2007. هذه الخدمة كانت تتيح للمستخدم التسجيل والحصول على رقم هاتف ثابت مع إمكانية إجراء المكالمات من الحاسب الشخصي أو الموبايل. حينها كانت خدمات Voice وTalk خدمات منفصلة.

مايو، 2009: أعلنت جوجل عن خدمة تعرف باسم Google Wave، وهي خدمة كانت ستدمج كلًا من الإيميل والدردشة بنظام مغاير، لكن قوقل تخلت عن الخدمة بعد مرور عام واحد. هذه الخدمة كانت تحاكي الوضع الحالي لخدمة Slack.

2- الفترة بين عامي 2009 و2011

فبراير، 2010: هنا كشفت جوجل عن خدمة Google Buzz، وهي خدمة تدوين مصغر شبيهة ببلوجر لكن كانت مدمجة في جيميل، وكانت الخدمة أيضًا توفر تواصل ودردشة بين المستخدمين بشكل شخصي، وقد تم التخلي عنها في 2011.

أبريل، 2010: هنا أضافت جوجل خدمة الدردشة المباشرة لخدمة تحرير المستندات Google Docs، ليتمكن المستخدمين من الدردشة أثناء تحرير المستندات، لكن هذه الخدمة بقيت منفصلة عن باقي الخدمات، ولازالت موجودة حتى الآن.

أغسطس 2010: تمت إضافة خدمة Google Voice إلى جيميل، ليصبح جيميل الآن محتويًا على كلًا من Voice وTalk!

أبريل، 2011: أضافت جوجل خواص المكالمات المرئية للأندرويد من خلال تطبيق Google Talk، ليتمكن المستخدم الآن من القيام بالمكالمات الصوتية والمرئية من هاتفه.

2- عصر جوجل بلس من 2011 إلى 2016

يونيو، 2011: إطلاق منصة التواصل الاجتماعي جوجل بلس، والتي ضمت بدورها خدمتين للتواصل وهم Huddle للتواصل الجماعي وHangouts للفيديو الجماعي.

يوليو، 2012: أطلقت الشركة خاصية التواصل Hangouts للجيميل، ووصفته بأنه يقدم خدمات Google Talk لكن بشكل أكثر عصرية.

مايو، 2013: كانت هذه السنة مهمة لتطبيقات التواصل الخاصة بجوجل بدون شك، حيث تم إطلاق Hangouts مرة أخرى لكن كبديل لكل الخدمات الأخرى بما فيها Google Talk وGoogle+ Messenger وكذلك Hangouts للفيديو الاجتماعي، ليكون تطبيق تواصل موحد.

سبتمبر، 2014: قامت الشركة بدمج Google Voice مع Hangouts لتقديم خدمة موحدة.

أبريل، 2015: تم إطلاق خدمة Google Fi، والتي انطلقت تحت اسم Project Fi، وهي خدمة كانت تتيح التواصل الصوتي أيضًا، وهو ما جعلها تتعارض مع خدمة Google Voice التي دمجتها قوقل في Hangouts في العام السابق لهذا العام!

يونيو، 2016: كانت هذه لحظة حزينة، حيث تم إيقاف خدمة Google Talk الأصلية بشكل كامل لصالح خدمة Hangouts التي تعتمدها الشركة حاليًا بشكل أساسي، حاليًا أي في 2016.

اقرأ أيضًا: استعادة جهات الاتصال المحذوفة في حساب جوجل

3- عصر ALLO  من 2016 إلى 2019

مايو، 2016: هنا وبشكل مفاجئ في حدث I/O تعلن جوجل عن تطبيقين جديدين كليًا! تطبيق Allo للتواصل النصي وDuo للتواصل المرئي، وكلاهما منفصلين عن Hangouts!

مارس، 2017: غيرت الشركة اسم Hangouts ليكون Hangouts Chat مع تركيز على قطاع الأعمال، أيضًا أطلقت Hangouts Meet للتواصل المرئي، والتوقعات هنا كانت تشير أن Allo وDuo سيكونا هم الموجهان الآن للمستخدم العادي.

مايو، 2019: الشركة تقوم بإيقاف تطبيق Allo بشكل كامل

4- عصرنا الحالي

في عصرنا الحالي بدأت جوجل في ترتيب الأمور بقدر الإمكان، حيث أن تطبيق Hangouts Chat تم تغيير اسمه إلى Google Chat وتمت إتاحته مجانًا للجميع، كذلك تم تغيير اسم Hangouts Meet إلى Google Meets وتمت إتاحته للجميع مجانًا! ويمكنك تحميل تطبيق Google Chat للأندرويد وiOS.