فيسبوك تنتصر على لجنة التجارة الفيدرالية

رفضت محكمة فيدرالية شكوى مكافحة الاحتكار التي قدمتها لجنة التجارة الفيدرالية ضد شركة فيسبوك، قائلة إن الوكالة فشلت في تقديم دليل على زعمها بأن عملاقة التواصل الاجتماعي تحتكر شبكات التواصل الاجتماعي.

وأغلقت شركة فيسبوك فوق تريليون دولار من القيمة السوقية لأول مرة بعد هذا القرار. وأصبحت خامس شركة أمريكية تحقق هذا الإنجاز، حيث انضمت إلى آبل ومايكروسوفت وأمازون وألفابت.

وقال القاضي جيمس بواسبيرغ من المحكمة الجزئية الأمريكية لمقاطعة كولومبيا: إن لجنة التجارة الفيدرالية فشلت في الدفاع عن حقائق كافية لإثبات أن فيسبوك لديها قوة احتكارية في سوق خدمات الشبكات الاجتماعية الشخصية PSN.

وكتب بواسبيرغ أن لجنة التجارة الفيدرالية لم تفعل ما يكفي لدعم تأكيدها على أن فيسبوك تمتلك حصة 60 في المئة من سوق وسائل التواصل الاجتماعي.

وزعمت لجنة التجارة الفيدرالية أن فيسبوك انتهكت قوانين مكافحة الاحتكار في البلاد من خلال الحصول على شركات ناشئة مثل إنستاجرام التي تعتبرها تهديدًا لهيمنتها، ومن خلال منع الآخرين من الاتصال بخدمات فيسبوك.

وقالت الشركة في بيان: يسعدنا أن القرارات تعترف بالعيوب في الشكاوى الحكومية المقدمة ضد فيسبوك. فيما قال المتحدث باسم الوكالة: إن لجنة التجارة الفيدرالية تراجع عن كثب رأي القاضي وتحدد خطواتها التالية.

اقرأ أيضًا: مايكروسوفت تواجه ضربة جديدة من قراصنة SolarWinds

ويمثل القرار انتكاسة لمنظمي مكافحة الاحتكار الذين طالبوا بتفكيك الشركة. ولكن بينما رفض القاضي شكوى لجنة التجارة الفيدرالية، فإنه لم يرفض القضية بشكل عام، قائلاً إنه يمكن معالجة المشكلات المتعلقة بدعوى لجنة التجارة الفيدرالية إذا قدمت الوكالة شكوى معدلة.

وأثار حكم بواسبيرغ دعوات أخرى للكونغرس لتحديث قوانين مكافحة الاحتكار في البلاد. وغرد النائب كين باك قائلًا:: يظهر التطور في القضية أن هناك حاجة ماسة لإصلاح مكافحة الاحتكار. ويحتاج الكونجرس إلى توفير أدوات وموارد إضافية لمنفذي مكافحة الاحتكار لملاحقة شركات التكنولوجيا الكبرى المنخرطة في سلوك مانع للمنافسة.

اقرأ ايضًا: كيفية حفظ مقاطع فيديو ماسنجر في الهاتف أو الحاسب

فيسبوك تنتصر

قدمت اللجنة القضائية بمجلس النواب في الأسبوع الماضي حزمة من القوانين التاريخية. ومن شأن هذه القوانين السماح لمنظمي مكافحة الاحتكار بتفكيك شركات التكنولوجيا الكبرى.

اقرأ أيضًا: إيطاليا تغرم آبل بنحو 12 مليون دولار بسبب التضليل

واتهم منتقدو فيسبوك باستهدافها الشركات الناشئة الصغيرة مثل إنستاجرام في وقت مبكر من دورات حياة تلك الشركات.

ويزعم أن استراتيجية الشراء أو الدفن هذه ساعدت فيسبوك في الحفاظ على مكانتها كشركة شبكات اجتماعية من الدرجة الأولى.

اقرأ أيضًا: آبل وجوجل تواجهان تحقيق مكافحة احتكار ياباني

وفي قرار منفصل، رفض بواسبرغ دعوى مكافحة احتكار مماثلة ضد فيسبوك رفعتها العشرات من حكومات الولايات، قائلاً إنهم انتظروا وقتًا طويلاً لتحدي استحواذات فيسبوك على واتساب وإنستاجرام، التي اكتملت في 2014 و 2012.

وزعمت الولايات في الدعوى القضائية أن فيسبوك تصرفت بشكل معاد للمنافسة. وذلك من خلال منع التطبيقات المنافسة من الوصول إلى منصتها.

اقرأ أيضًا: تعزيز الحظر المقترح على معدات هواوي

بالإضافة إلى ذلك كتب بواسبرغ أنه لا يوجد شيء غير قانوني في وجود سياسة الشركة لمنع التشغيل البيني مع التطبيقات الخارجية.

وقال ربما تكون فيسبوك قد انتهكت قانون مكافحة الاحتكار في تنفيذ سياستها. ولكن الدعاوى القضائية جاءت بعد فوات الأوان.