Sphero indi .. روبوت لتعليم الأطفال البرمجة

أعلنت شركة صناعة الألعاب الروبوتية Sphero عن لعبة سيارة روبوتية مصممة لتعليم الأطفال الصغار أساسيات البرمجة.

ويطلق عليها اسم Sphero indi، ويمكن للأطفال برمجتها باستخدام مربعات ملونة بسيطة تسقط على الأرض، أو تطبيق محمول بينما يطور الأطفال مهارات البرمجة لديهم.

وتستخدم Sphero indi مستشعرًا للون موجودًا على الجانب السفلي من السيارة الصغيرة للتحقق من المربع الذي تسير فوقه، مع مربع أخضر يأمرها بالإسراع، ومربع زهري يأمرها بالانعطاف إلى اليسار، ومربع بنفسجي يأمرها بالتوقف والاحتفال، وما إلى ذلك.

ولتعليم الأطفال كيفية إنشاء تعليمات لجعل الروبوت يتحرك من مكان إلى آخر، فإن اللعبة تأتي مع بطاقات تتضمن أنماطًا بها قطع مربعات مفقودة، لذلك يتعين على الطفل معرفة المربع الملون الذي يساعد السيارة في الوصول إلى هدفها.

ويمكن لروبوت Sphero indi اتباع تعليمات المربعات دون أي نوع من الاتصال بالهاتف أو الحاسب.

وإذا كان الأطفال مستعدين لمزيد من التحكم، فإن تطبيق Sphero Edu Jr يسمح لهم باستخدام لغة قائمة على الكتلة لتخصيص سلوك السيارة عبر كتل برمجة بسيطة قابلة للسحب والإفلات يمكن ربطها ببعضها بعضًا لإنشاء حركات وسلوكيات أكثر تعقيدًا.

كما أنه يزيد من التحدي للأطفال مع الألغاز التي تزداد صعوبة حلها مع تقدم الطفل، ويبدأ في إتقان مفاهيم البرمجية والروبوتات التي يتم تقديمها.

وتساعد اللعبة في تعزيز مهارات حل المشكلات لدى الأطفال، وتعليم التعرف على الأنماط والمفاهيم مثل السبب والنتيجة، وتعزيز مناهج رياض الأطفال الأساسية، مثل الألوان.

وتوفر لغة البرمجة Scratch التابعة لمعهد ماساتشوستس للتكنولوجيا للطلاب ملعبًا لاكتشاف كيفية استخدام أجهزة الحاسب للمنطق، مع العديد من التمارين التي تتضمن حل الألغاز والمتاهات باستخدام التعليمات البرمجية.

ولن يكون الروبوت متاحًا حتى شهر سبتمبر، ولكن يمكن طلبه سابقًا في واحدة من مجموعتين:

  • مجموعة أدوات الطالب للروبوت التعليمي بقيمة 125 دولار، التي تتضمن روبوتًا واحدًا، و 20 مربع ملون من السيليكون، و 15 بطاقة تحدي برمجة، و حقيبة واقية.
  • حزمة الصف للروبوت التعليمي بقيمة 1200 دولار، وهي مصممة للمدارس، وتتضمن ثمانية من كل شيء (160 مربع سيليكون) بالإضافة إلى حقيبة أكبر يمكنها شحن جميع الروبوتات معًا.

ويشار إلى أن الألعاب الروبوتية للأغراض التعليمية ليست شيئًا جديدًا، حيث إن روبوت Cozmo، الذي صنعته Anki سابقًا، استخدم لغة البرمجة المستندة إلى Scratch لجعل الأطفال يتحكمون في الروبوت الصغير.

مواضيع تهم القارئ