العملات المشفرة ليس لها قيمة جوهرية

قال أندرو بيلي محافظ بنك إنجلترا BOE: إن العملات المشفرة ليس لها قيمة جوهرية ويجب على الأشخاص الذين يستثمرون فيها أن يكونوا مستعدين لخسارة كل أموالهم.

وظهرت أخبار العملات المشفرة بشكل كبير هذا العام، مثل بيتكوين وإيثريوم.

وذكرت هذه الموجة بعض المستثمرين بفقاعة التشفير لعام 2017 التي قفزت فيها عملة بيتكوين إلى نحو 20 ألف دولار قبل أن تهبط إلى 3122 دولار بعد عام.

وردًا على سؤال في مؤتمر صحفي حول ارتفاع قيمة العملات المشفرة، قال بيلي: ليس لديها قيمة جوهرية، مضيفًا: قم بشرائها إذا كنت على استعداد لخسارة كل أموالك.

وأكدت تعليقات بيلي التحذير المشابه من هيئة السلوك المالي في المملكة المتحدة FCA.

وقالت هيئة مراقبة الخدمات المالية في شهر يناير: ينطوي الاستثمار في الأصول المشفرة بشكل عام على تحمل مخاطر عالية للغاية بأموال المستثمرين، وإذا استثمر المستهلكون في هذه الأنواع من المنتجات، فيجب أن يكونوا مستعدين لخسارة كل أموالهم.

ولطالما كان بيلي، الذي كان الرئيس التنفيذي السابق لهيئة السلوك المالي FCA، متشككًا في العملات المشفرة، وقال محذرًا في عام 2017: إذا كنت ترغب في الاستثمار في عملة بيتكوين، فاستعد لخسارة كل أموالك.

وارتفعت عملة بيتكوين بأكثر من 90 في المئة حتى الآن هذا العام، ويرجع الفضل في ذلك جزئيًا إلى الاهتمام المتزايد من المستثمرين المؤسسيين والمشترين من الشركات مثل تيسلا.

واشترت شركة السيارات الكهربائية بيتكوين بقيمة 1.5 مليار دولار في وقت سابق من هذا العام، وارتفعت قيمة مقتنياتها منذ ذلك الحين إلى ما يقرب من 2.5 مليار دولار.

ويرى مؤيدو بيتكوين أنها مخزن ذو قيمة شبيه بالذهب بسبب ندرة المعروض، حيث يمكن تعدين 21 مليون بيتكوين فقط.

ويقول مؤيدو العملة: إنها تعمل كوسيلة تحوط ضد التضخم، حيث تقوم البنوك المركزية في جميع أنحاء العالم بطباعة الأموال للتخفيف من الآثار الاقتصادية لفيروس كورونا.

ومع ذلك، يرى المشككون أن بيتكوين هي فقاعة تنتظر الانفجار.

وحققت في الوقت نفسه العملات المشفرة البديلة مكاسب أكبر من عملة بيتكوين، حيث شهدت إيثريوم عوائد بأكثر من 360 في المئة منذ بداية العام، في حين أن عملة Dogecoin قد ارتفعت بنسبة بلغت 12500 في المئة.

وقد عزا المحللون صعود Dogecoin إلى تغريدات من مشاهير، مثل: ايلون ماسك ومارك كوبان، بالإضافة إلى المستثمرين الفرديين.

مواضيع تهم القارئ