هواوي تغوص بعمق في المركبات الكهربائية

أفاد تقرير صادر عن وكالة رويترز بأن شركة هواوي الصينية تجري محادثات للسيطرة على وحدة المركبة الكهربائية من شركة صناعة سيارات محلية صغيرة، فيما يُنظر إليه على أنه تحول استراتيجي لأكبر صانع لمعدات الاتصالات في العالم.

وتجري هواوي، التي تعرضت للعقوبات الأمريكية، محادثات مع شركة سوكون Sokon لصناعة السيارات للاستحواذ على حصة مسيطرة في شركة Jinkang New Energy لصناعة سيارات الركاب الكهربائية.

وتسمح هذه الخطوة لهواوي بصنع سيارات ذكية تحمل اسمها الخاص، ويوفر أيضًا الدليل الأول على أن هواوي تتطلع إلى تجاوز مجرد تقديم أنظمة تشغيل السيارات والحصول على حضور شامل في أعمال السيارات الكهربائية.

وقد يشير هذا الدفع نحو السيارات الذكية إلى تحول كبير في تركيز أعمال هواوي بعد عامين من العقوبات الأمريكية التي قطعت وصولها إلى سلاسل التوريد الرئيسية، مما أجبرها على بيع جزء من أعمالها في مجال الهواتف الذكية.

وتأكيدًا على التحول، أعلنت هواوي في معرض شنغهاي للسيارات في وقت سابق من هذا الشهر عن اتفاقيات مع ثلاث شركات سيارات صينية مملوكة للدولة لتزويدها بنظام التشغيل الذكي للسيارات هواوي إنسايد Huawei Inside.

ويأتي دخول هواوي في المركبات الكهربائية في الوقت الذي تكثف فيه شركات التكنولوجيا، مثل شاومي، جهودها في أكبر سوق في العالم لمثل هذه المركبات، حيث تروج بكين بشدة للمركبات الصديقة للبيئة لتقليل انبعاثات الكربون.

وبالنظر إلى أن طلب المستهلكين على السيارات الكهربائية الذكية يرتفع بشكل ملحوظ منذ منتصف العام الماضي، فقد أصبح المسار الآن واضحًا وقويًا أمام عمالقة التكنولوجيا.

وبالرغم من سنوات نجاحهم وخبرتهم في أسواق الهواتف الذكية، فإن الأمر يستغرق بضع سنوات حتى يتمكنوا من بناء علامة تجارية للسيارات مقبولة في قطاع السيارات الكهربائية.

وكجزء من الصفقة، تخطط هواوي أيضًا لشراء حصة غير محددة في شركة سوكون القابضة المملوكة للقطاع الخاص، وهي أكبر مساهم في شركة سوكون المدرجة في شنغهاي.

ويقود (ريتشارد يو) Richard Yu، الذي قاد هواوي لتصبح واحدة من أكبر شركات تصنيع الهواتف الذكية في العالم، المحادثات مع سوكون، وتتطلع هواوي إلى الانتهاء من الصفقة في أقرب وقت ممكن في شهر يوليو.

وتسعى هواوي أيضًا للسيطرة على العلامة التجارية للسيارات الكهربائية ArcFox – المملوكة لمجموعة BAIC – التي أطلقت حديثًا نموذج Alpha S المجهز بنظام Huawei Inside، لكن BAIC حريصة أكثر على أن تكون هواوي مجرد مساهم أقلية في ArcFox.

وذكرت وكالة رويترز في شهر فبراير أن هواوي تخطط لتصنيع مركبات كهربائية تحت علامتها التجارية الخاصة ويمكنها إطلاق بعض النماذج هذا العام.

ومن المتوقع أن تشكل مبيعات سيارات الطاقة الجديدة، بما في ذلك السيارات الكهربائية ذات البطاريات والمركبات الهجينة والمركبات العاملة بخلايا وقود الهيدروجين، 20 في المئة من إجمالي مبيعات السيارات السنوية في الصين بحلول عام 2025.

وشاركت هواوي منذ أشهر بعمق في تشغيل وتصنيع سوكون ووحدة Seres الخاسرة، وفي ظل هذه الشراكة، ظهر النموذج الأول لوحدة Seres المسمى SF5 في معرض شنغهاي للسيارات، وتلقى أكثر من 3000 طلب في غضون يومين.

وتبيع الشركة الصينية مركبات SF5 في متاجرها في جميع أنحاء الصين، بما في ذلك متجرها عبر الإنترنت VMall.com.

وتهدف هواوي إلى إطلاق سيارتها الذكية الأولى تحت علامتها التجارية في أقرب وقت ممكن بحلول نهاية هذا العام، ولديها توقعات كبيرة بشأن النموذج، الذي هو قيد التطوير استنادًا إلى SF5، لكن سلسلة التوريد الحالية تكافح من أجل تلبية هذه التوقعات.