منافس كلوب هاوس من فيسبوك قادم هذا الصيف

أعلنت شركة فيسبوك عن مجموعة جديدة من المنتجات التي تركز على الصوت بدلًا من النص أو الصور أو الفيديو لمساعدتها على التنافس مع كلوب هاوس.

ومن المفترض إطلاق المنتجات خلال الأشهر القليلة المقبلة، وتبدأ ببعض الحالات بمجموعة محدودة من الأشخاص.

والجدير بالذكر أن فيسبوك تطلق منافسًا لتطبيق الصوت الاجتماعي كلوب هاوس من خلال ميزة تسمى Live Audio Rooms، التي تتوفر هذا الصيف.

ويتم طرحها أولاً للمجموعات والشخصيات العامة كاختبار، لكنها تشق طريقها إلى مسنجر أيضًا.

ويمكن للمستخدمين تسجيل محادثاتهم وتوزيعها، كما يمكن للأشخاص فرض رسوم على الوصول إلى هذه الغرف إما من خلال اشتراك أو رسوم لمرة واحدة.

ولجذب الأشخاص للانضمام، تقول فيسبوك: إنها تقدم صندوق صناع الصوت لدعم صناع الصوت الناشئين.

ويمكن أيضًا تحويل كل هذه المحادثات إلى مقاطع صوتية، وهي ميزة قادمة تتيح للأشخاص إنشاء مقاطع صوتية قصيرة ومشاركتها جنبًا إلى جنب مع خلاصة الأخبار الخوارزمية للترويج لها.

وتوجد المقاطع الصوتية ضمن خلاصة الأخبار، ويمكن للمستخدمين تسجيلها عبر أداة منفصلة داخل فيسبوك، التي تصفها الشركة بأنها استوديو صوت في جيبك.

ويبدو أن المقاطع الصوتية تشمل أكثر من مجرد مقاطع صوتية أساسية، مع القدرة على إضافة مؤثرات خاصة ونصوص وغيرها من الميزات الملائمة.

كما تعمل الشركة على ميزة البث الصوتي التي تسمح للمستخدمين بتصفح وتنزيل والاستماع إلى البودكاست مباشرة من تطبيق فيسبوك، ويمكن للمستخدمين الاستماع إلى الصوت أثناء فتح التطبيق، وكذلك عندما يكون في الخلفية.

والجدير بالذكر أن فيسبوك تختبر ميزات تحقيق الدخل في جميع ميزات الصوت الجديدة، وتخطط لدمج ميزات الإكرامية، بالإضافة إلى منح المبدعين القدرة على تقديم اشتراكات مدفوعة للوصول إلى الغرف.

ولا تعتبر فيسبوك المنصة الوحيدة التي تختبر الصوت الاجتماعي، حيث تختبر تويتر ميزة Spaces الصوتية منذ عدة أشهر، فيما قامت ريديت بمعاينة نسختها الخاصة من الميزة المسماة Reddit Talk.