Epic Games توسع معركتها مع جوجل لتشمل أستراليا

وسعت شركة Epic Games معركتها القانونية في جميع أنحاء العالم ضد مشغلي متاجر تطبيقات الأجهزة المحمولة المهيمنين عبر دعوى قانونية جديدة ضد شركة جوجل في أستراليا.

وتتهم الدعوى الجديدة جوجل بارتكاب سلوك مناهض للمنافسة ينتهك قانون المستهلك الأسترالي، كما تتهم أيضًا شركة البحث العملاقة بانتهاك قانون المنافسة والمستهلكين في البلاد لعام 2010.

وتأتي الدعوى القانونية في أعقاب إجراء مماثل ضد شركة آبل في أستراليا في شهر نوفمبر الماضي، وتمتد معركة Epic Games القانونية ضد متاجر التطبيقات الآن إلى الاتحاد الأوروبي والمملكة المتحدة والولايات المتحدة بالإضافة إلى أستراليا.

ووفقًا للدعوى، فإن الوقت قد حان لكي تسمح آبل وجوجل لصانعي التطبيقات بتجاوز نسبة 30 في المئة من خلال متاجر التطبيقات البديلة أو أنظمة الدفع البديلة داخل التطبيق، وهو الآن مطلب لعدد متزايد من الشركات ومطوري التطبيقات والمنظمين الذين يتعاملون مع متجر تطبيقات آبل وجوجل.

وتقول Epic Games: إن جوجل تسيء استخدام سيطرتها على نظام التشغيل أندرويد، وتقييد المنافسة في معالجة الدفع وتوزيع التطبيقات عبر متجر Google Play، ويخنق هذا السلوك الضار الابتكار ويقلل من اختيار المستهلك ويؤدي إلى تضخم الأسعار.

وقال (تيم سويني) Tim Sweeney، الرئيس التنفيذي للشركة المصنعة للعبة فورتنايت، في بيان: توهم جوجل الجميع بأنها منفتحة من خلال تقديم الحجج حول وجود متاجر تطبيقات بديلة عبر منصتها أو السماح بتنزيل التطبيقات مباشرة من الأطراف الخارجية، لكن في الواقع هذه المواقف نادرة جدًا لدرجة أنها بالكاد تؤثر في الاحتكار.

ويضيف سويني: الحواجز التي تضعها جوجل على نظام التشغيل أندرويد حقيقية، ويشير إلى الإجراءات التي تتخذها جوجل، مثل تحذير المستخدمين من تنزيل البرامج خارج متجر Google Play، كطرق لإخافة المستخدمين لتنزيل البرامج المعتمدة فقط.

وأضاف: إن مثل هذه الإجراءات توضح أن جوجل مهتمة أكثر بالتظاهر بالانفتاح أكثر من توفير الخيارات للمستهلكين، ونعتقد أن للمستهلكين الحق في تثبيت التطبيقات من المصادر التي يختارونها وللمطورين الحق في المنافسة في سوق عادلة.

وتختلف هذه الحجة قليلاً عن تلك التي استخدمتها Epic Games ضد آبل في إجراءات مماثلة، حيث تسمح جوجل بمتاجر التطبيقات البديلة والتحميل الخارجي للتطبيقات التي لم يوافق عليها متجر Google Play.

لكن جوجل تجعل من الصعب للغاية تنزيل التطبيقات مباشرة عبر أجهزة أندرويد، مما يجبر الغالبية العظمى من المستخدمين على الحصول على التطبيقات من خلال متجر Google Play، كما تقول Epic Games.