Instagram Lite يصل إلى 170 دولة مع دعم Reels

قالت شركة فيسبوك اليوم الأربعاء: إنها تطلق Instagram Lite – النسخة القليلة الحجم من تطبيق منصة إنستاجرام – في 170 دولة، مما يسمح للأشخاص الذين يعانون من ضعف الإنترنت من الوصول إلى خدمة التواصل الاجتماعي لمشاركة الصور ومقاطع الفيديو.

ومن المفترض أن يكون تطبيق Instagram Lite متاحًا للهواتف العاملة بنظام التشغيل أندرويد، ويتطلب سرعات إنترنت أقل من الإصدار التقليدي.

ويأتي التطبيق بحجم 2 ميجابايت فقط مقابل 30 ميجابايت للإصدار التقليدي، ويعمل التطبيق حتى عبر شبكات الجيل الثاني الأبطأ، مما يسمح للعملاء في أجزاء من الهند وإفريقيا وآسيا وأمريكا اللاتينية مع بنية الإنترنت القديمة بالوصول إلى الخدمة.

وقالت فيسبوك: هذه هي الأسواق التي توجد فيها حاجة ماسة، ويستخدم التطبيق بيانات أقل بكثير، لذا إذا كان لديك حزمة بيانات صغيرة، فلن تنفد عند استخدام الخدمة، والهدف هو أن نقدم اتساع التجربة نفسها التي تحصل عليها عبر إنستاجرام.

ولا تمثل 170 دولة انطلاقًا عالميًا كاملاً، لكنها خطوة على الطريق، وبخلاف IGTV، فقد احتفظ Instagram Lite بمعظم الميزات الرئيسية في إنستاجرام.

وتركز عملية الإطلاق على المستخدمين الذين تفتقر هواتفهم الذكية إلى سعة التخزين وقوة المعالجة والبيانات الموثوقة.

ومن أجل الوصول إلى هذا الحجم، فإن التطبيق يركز على الصور ومقاطع الفيديو والرسائل، متخليًا عن الميزات الأخرى للإصدار الأصلي من تطبيق إنستاجرام.

ولا يزال Instagram Lite يحتوي على الخلاصة الرئيسية، بالإضافة إلى القصص، كما أنه يتميز بشكل بارز بعلامة تبويب Reels عبر الصفحة الرئيسية، لكن ليس IG Live أو التسوق.

وليس لدى فيسبوك خطط لجلب التسوق إلى Instagram Lite، لكن كان لدى Reels الكثير من المشاركة في الهند، ولهذا السبب قررت الاحتفاظ بعلامة التبويب هذه، ومع ذلك، لن يتمكن المستخدمون من صنع فيديوهات Reels من التطبيق.

وبالإضافة إلى الفلاتر الحية وتأثيرات الواقع المعزز الأخرى التي لا تعمل عبر الأجهزة المنخفضة الطاقة، تم تعديل الرسوم المتحركة.

ويتم التعامل مع الكثير من أعمال الضغط الإضافية من جانب الخادم لتخفيف العبء عن الجهاز نفسه.

وهناك عدد من تعديلات واجهة المستخدم الإضافية لتناسب المستخدمين الرقميين الجدد بشكل أفضل، وشمل ذلك التخلص من سلة المهملات لصالح علامة X، التي وجدها المختبرين أكثر منطقية.

وبالإضافة إلى ذلك، فإن ملفات GIF والملصقات تظل جزءًا من التطبيق لأنها، على عكس فلاتر AR، كانت موفرة للمساحة.