مراجعة شاملة لحاسوب Galaxy Chromebook 2 من سامسونج

بدأت شركة سامسونج في نهاية شهر فبراير الماضي بطرح الجيل الثاني من حاسوب (جالاكسي كروم بوك) Galaxy Chromebook، ومن غير المعتاد أن تطلق سامسونج الجيل الثاني من حاسوب بمواصفات ومزايا أقل من الجيل الأول، ولكن مع ذلك فإنه يتغلب على أكبر مشكلتين، وهما: عمر البطارية القصير والسعر المرتفع جدًا، مما يجعله من واحد من أفضل حواسيب كروم بوك التي قد ترغب في شراءها خلال عام 2021.

إليك مراجعة شاملة لحاسوب Galaxy Chromebook 2 من سامسونج:

التصميم:

مراجعة شاملة لحاسوب Galaxy Chromebook 2 من سامسونج

يأتي حاسوب (Galaxy Chromebook 2) بتصميم مشابه للطراز القديم، حيث يحتوي على هيكل من الألمنيوم مطلي بلون أحمر أو ما تسميه سامسونج (Fiesta Red) وهو عبارة عن مزيج بين اللون الأحمر والبرتقالي – ويتوفر طراز باللون الفضي – وحافات رقيقة أعلى الشاشة والجهات اليسرى واليمنى من الشاشة.

ويتميز الحاسوب بصغر الحجم وخفة الوزن، حيث يبلغ حجمه 11.9× 8×0.4 بوصة، ويزن 1.23 كجم، ونظرًا إلى الحاسوب يقع ضمن فئة 2 في 1 فيمكن تدوير الشاشة حتى 360 درجة لاستخدامه كجهاز لوحي.

الشاشة:

مراجعة شاملة لحاسوب Galaxy Chromebook 2 من سامسونج

يعد حاسوب (Galaxy Chromebook 2) أول حاسوب كروم بوك في العالم يحتوي على شاشة من نوع QLED التي توفر دقة وضح عالية للغاية عند مشاهدة مقاطع الفيديو في يوتيوب أو بث المحتوى في نتفليكس.

ويأتي الحاسوب بشاشة تعمل باللمس قياسها 13.3 بوصة بدقة 1920×1080 بكسلًا، ساطعة وملونة بما يكفي لتجربة مشاهدة غامرة، حيث تقدم تباين قوي وتفاصيل دقيقة.

الأداء:

مراجعة شاملة لحاسوب Galaxy Chromebook 2 من سامسونج

يعمل الإصدار المميز من حاسوب (Galaxy Chromebook 2) بمعالج  Intel Core i3 بتردد أساسي قدره 2.1 جيجاهرتز يمكن أن يصل إلى 4.1 جيجاهرتز، مع ذاكرة الوصول العشوائي (رام) بسعة 8 جيجابايت، وذاكرة تخزين تبلغ 128 جيجابايت يمكن توسعتها عبر بطاقة microSD حتى 1 تيرابايت.

فيما يتعلق بالمنافذ، يتضمن الحاسوب منفذي USB-C، منفذ في كل جانب، وفتحة بطاقة microSD ومنفذ لسماعة الرأس، وكما أشرنا سابقًا يفتقد الحاسوب إلى بعض الميزات التي كانت موجودة في الجيل الأول من الحاسوب، مثل: عدم وجود ميزة المصادقة البيومترية بدلًا من ذلك يمكن قفل الحاسوب بكلمة مرور فقط.

مراجعة شاملة لحاسوب Galaxy Chromebook 2 من سامسونج

بالإضافة إلى ذلك؛ لا يأتي الحاسوب مع قلم مضمن، ولكن شراءه بشكل منفصل، ومع ذلك فإن غياب هذه الميزات لن تؤثر على الأرجح في تجربة المستخدم العادي كثيرًا عند مقارنته بالسعر.

كما ستختلف تجربتك مع تطبيقات أندرويد في حاسوب (Galaxy Chromebook 2) على نطاق واسع بناءً على التطبيق الذي تستخدمه، حيث تُحمل تطبيقات جوجل الأصلية من خلال نظام التشغيل (كروم أوإس) Chrome OS بشكل سهل.

ولكن قد تجد بطء طفيف عند تحميل تطبيقات الجهات الخارجية، ولكن إذا واجهت مشكلات مع تطبيقات أندرويد، فيمكنك استخدام إصدارات الويب التي غالبًا ستعمل بشكل رائع وسريع.

عمر البطارية:

مراجعة شاملة لحاسوب Galaxy Chromebook 2 من سامسونج

تذكر سامسونج أن بطارية حاسوب (Galaxy Chromebook 2) يمكنها الاستمرار في العمل لمدة تصل إلى 14 ساعة بشحنة واحدة، وهي ترقية مميزة وكبيرة مقارنة بالطراز السابق الذي كان أكبر عيوبه هو عمر البطارية القصير الذي يصل إلى 5 ساعات فقط.

السعر:

مراجعة شاملة لحاسوب Galaxy Chromebook 2 من سامسونج

يأتي حاسوب (Galaxy Chromebook 2) بسعر يبدأ من 549 دولارًا للطراز الذي يتضمن معالج Intel Celeron 5205U مع 4 جيجابايت من ذاكرة الوصول العشوائي و 64 جيجابايت من سعة التخزين الداخلية.

ولكن إذا كنت تريد أداء أفضل؛ فإن الطراز المميز الذي يأتي بسعر يبدأ من 699 دولارًا والذي يعمل بمعالج  Intel Core i3، مع ذاكرة الوصول العشوائي (رام) بسعة 8 جيجابايت وذاكرة تخزين تبلغ 128 جيجابايت قد يكون الأفضل لك.

إذًا، هل يجب عليك شراء حاسوب Galaxy Chromebook 2؟

عند مقارنة حاسوب (Galaxy Chromebook 2) مع باقي حواسيب كروم بوك الموجودة في السوق الآن، فإن أبرز منافس سوف يتبادر إلى الذهن هو حاسوب (Pixelbook Go) من جوجل الذي يقدم ميزات مماثلة، مثل: التصميم الجذاب، وعمر البطارية الرائع والمواصفات القوية.

ومع ذلك، فإن الطراز القياسي من حاسوب (Pixelbook Go) يتضمن معالجًا من نوع (إنتل إم3) Intel M3، وذاكرة وصول عشوائي (رام) بحجم 8 جيجابايت وسعة تخزين 64 جيجابايت ويبدأ بسعر يبلغ 649 دولارًا.

لذا في حين أن هناك أسبابًا قد تجعل بعض الأشخاص يفضلون حاسوب جوجل، إلا أن حاسوب (Galaxy Chromebook 2) الذي يبدأ بسعر 699 دولارًا يعتبر أفضل قيمة، فمقابل 50 دولارًا إضافيًا فقط ستحصل على حاسوب كروم بوك يتضمن معالج أفضل، وسعة تخزين أكبر وذاكرة وصول عشوائي بسعة أكبر، وتصميم بلون رائع، والأهم شاشة بدقة عالية لبث المحتوى أو ممارسة الألعاب أو الرسم.