سامسونج تمنحك 100 يوم لتجربة Galaxy Z Fold 2

أعلنت شركة سامسونج عن تمديد فترة إعادة أحدث هواتفها القابلة للطي إلى 100 يوم، ويعني هذا أن مشتري Galaxy Z Fold 2 5G و Z Flip 5G يمكنهم شراء أي من الجهازين واستخدامها لأكثر من ثلاثة أشهر وإعادتها لاسترداد الأموال بالكامل.

وتمثل الأجهزة القابلة للطي المستقبل، لكنها لا تزال باهظة الثمن، ويُطلب من شخص ما إنفاق أكثر من 1000 دولار على شيء غير متأكد من أنه يناسبه، لذلك تمنح سامسونج المستخدمين الآن فرصة شراء وتجريب أجهزة جالاكسي القابلة للطي لمدة 100 يوم.

وتطلق سامسونج على هذا البرنامج الجديد اسم Buy and Try، وهذه هي المرة الأولى التي تطلق فيها الشركة مبادرة إرجاع سخية كهذه بشأن هواتفها المحمولة، حيث كانت فترة الإرجاع السابقة 15 يومًا.

ويطلب برنامج Buy and Try من المشترين المهتمين دفع التكلفة الكاملة للجهاز، لكن سيكون أمامهم ما يصل إلى 100 يوم لإعادة الجهاز إذا لم يكن مناسبًا لهم.

وقال متحدث باسم سامسونج في بيان: تساعد هذه المبادرة الجديدة المستهلكين على محاولة معرفة ما إذا كان الجهاز القابل للطي مناسبًا لهم، وذلك كجزء من التزام سامسونج بجعل الأجهزة القابلة للطي في متناول الجميع.

وتقول شركة سامسونج: إن البرنامج يتم إطلاقه لشراء أي من الجهازين من خلال موقعها عبر الويب ويستمر حتى الأول من شهر أبريل.

ويعد Galaxy Z Fold 2 5G من الناحية الفنية التكرار الرابع لخط الشركة القابل للطي، وقد تم إصداره في الخريف الماضي كنسخة محسنة بشكل كبير من الإصدار الأصلي Galaxy Fold.

ويكلف الجهاز 2000 دولار، وذلك بالرغم من أن الشركة الكورية الجنوبية تبيع الجهاز حاليًا عبر موقعها على الويب مقابل 1500 دولار مع صفقة تداول مؤهلة.

بينما يعد Galaxy Z Flip 5G الهاتف الثالث القابل للطي من سامسونج، ويتم بيعه بعد الخصم بسعر 1200 دولار، وذلك بالرغم من أن سامسونج تقول: إنه يمكنك الحصول على واحد بسعر رخيص يصل إلى 650 دولار مع صفقة تداول مؤهلة.

وتحتوي كلتا صفحات المتجر للأجهزة عبر موقع سامسونج الإلكتروني على إشعارات بعرض الإرجاع الجديد لمدة 100 يوم.