Nyan Cat تباع كقطعة من فن التشفير بنحو 600 ألف دولار

تبلغ Nyan Cat العاشرة من عمره هذا العام، واحتفالًا بهذه المناسبة، يتم طرح إصدار فريد من نوعه من الصورة المتحركة الشهيرة في المزاد.

وقام (كريس توريس) Chris Torres، الفنان الذي يقف وراء Nyan Cat، بإعادة صياغة الرسوم المتحركة الأصلية ويبيعها من خلال منصة الفن المشفر Foundation، ويستمر المزاد لمدة 24 ساعة تقريبًا.

وتعتبر Nyan Cat بمثابة مقطع فيديو عبر يوتيوب تم تحميله في شهر أبريل 2011، ودمج الفيديو أغنية يابانية مع قطة رسوم متحركة تحلق في الفضاء وتترك وراءها أثر قوس قزح.

وازدادت شعبية فن التشفير على مدار السنوات القليلة الماضية، وهناك الآن عدد من الأسواق الرقمية، بما في ذلك Zora و SuperRare و Nifty Gateway، حيث يمكن لهواة الجمع شراء وبيع الأعمال الرقمية.

وفي العام الماضي، باع الفنان الرقمي Beeple سلسلة من الأعمال بأكثر من 3.5 ملايين دولار في المجموع، وباع الموسيقي Deadmau5 آلاف الدبابيس الرقمية والملصقات والمقتنيات الأخرى في شهر ديسمبر.

ويحصل مشترو هذه الأعمال على امتياز امتلاك قطعة من الفن الرقمي، ويأتي العمل الفني عادةً مع ترخيص يسمح للمشتري بعرضها للاستخدام الشخصي عبر صفحة تواصل اجتماعي أو سوق رقمي آخر أو في عالم ألعاب أو في متحف افتراضي.

ويحتفظ الفنانون عمومًا بجميع الحقوق الفكرية والإبداعية للأعمال، ويعني هذا من بعض النواحي أن المشترين يقومون بشراء حقوق المفاخرة فقط.

وتُباع القطع الفنية المشفرة عمومًا من خلال الرموز غير القابلة للاستبدال أو NFT، وهي عبارة عن رموز رقمية فريدة تعيش عبر البلوك تشين وتتحقق من ملكية القطعة.

ويمكن إعادة بيع الأعمال الفنية الرقمية، وفي بعض الحالات – كما هو الحال في منصة الفن المشفر Foundation – يستمر الفنانون في الحصول على جزء من المبيعات المستقبلية.

ويعني هذا، مثل الكثير من الأشياء الأخرى التي تنطوي على البلوك تشين، أن هناك أيضًا عنصر الاستثمار والمضاربة عند شراء فن التشفير حيث قد تتمكن من إعادة بيع عمل من أجل الربح في المستقبل.

ويقول توريس: إن فن التشفير يقدم للمبدعين أمثاله طريقة للربح المباشر من العمل الذي انتشر بحرية عبر الويب.

وأضاف: إن هذا الأمر يمنح القوة للمبدع، حيث يمتلكها صانع المحتوى في الأصل، ويمكنه بعد ذلك بيعها وتحقيق الدخل مباشرة والاعتراف بعمله.

وقام توريس أيضًا ببناء شركة ترخيص حول Nyan Cat، بحيث يمكن أن تظهر الشخصية في الألعاب أو تتحول إلى ألعاب.

ولإعادة صياغة Nyan Cat، التي تبلغ العاشرة من عمرها في الثاني من أبريل، عاد توريس إلى الصورة المتحركة الأصلية لجعلها أكبر وإصلاح العيوب البسيطة التي أزعجته على مر السنين.