فولكس فاجن تستكشف السيارات الطائرة في الصين

أوضحت الشركة الكبرى لصناعة السيارات في أوروبا اليوم الثلاثاء أن فولكس فاجن تجري دراسة جدوى في الصين بشأن السيارات الطائرة لتنضم إلى عدد متزايد من الشركات التي تبحث في التكنولوجيا المحتملة.

وقالت المجموعة الألمانية في بيان: إلى جانب القيادة المستقلة، يمكن أن يكون مفهوم التنقل العمودي هو الخطوة التالية لأخذ نهج التنقل الخاص بنا في المستقبل، خاصة في السوق الصينية من الناحية الفنية.

وأضافت: لذلك نحن ندرس المفاهيم والشركاء المحتملين في دراسة جدوى لتحديد إمكانية تصنيع هذا النهج.

وفي مقابلة مع الرئيس التنفيذي لشركة فولكس فاجن (هربرت ديس) Herbert Diess عبر موقع لينكدإن، قال (ستيفان وولينشتاين) Stephan Woellenstein، رئيس شركة صناعة السيارات في الصين: إن الشركة أرادت تطوير طائرة مسيرة يمكن ترخيصها، مما يمنحها طريقة للمشاركة في هذه السوق المستقبلية.

وتعد الصين أكبر سوق للسيارات في العالم، وتمثل أيضًا الجزء الأكبر من مبيعات فولكس فاجن، حيث إنها الشركة الرائدة في السوق هناك.

وأضاف ديس: يجب ألا نكتفي بما حققناه من أمجاد، ويتعين علينا أن نستفيد بشكل أفضل من السرعة العالية والطموح، وقبل كل شيء، القوة الابتكارية العظيمة من الصين لصالح فولكس فاجن.

وتأتي هذه الأخبار في الوقت الذي تتسابق فيه الشركات من الشركات الناشئة إلى شركات صناعة السيارات العالمية الأخرى لتطوير سيارات الأجرة الآلية التجارية ، على أمل جني الأموال من سوق تقول شركة الخدمات المصرفية الاستثمارية مورجان ستانلي: إنه قد يصل إلى 1.5 تريليون دولار بحلول عام 2040.

وبالإضافة إلى اللاعبين الكبار، مثل: فولكس فاجن وإيرباص، فإن مجموعات، بما في ذلك Joby الأمريكية و Lilium الألمانية و Volocopter الألمانية، التي يشمل داعميها الماليين دايملر وإنتل، تتابع مثل هذه الخطط.

وقالت شركة Lilium في شهر نوفمبر: إنها تنشئ أول مركز لها في الولايات المتحدة بالقرب من أورلاندو، مما يضع أكثر من 20 مليون شخص يعيشون في فلوريدا ضمن نطاق طائرتها الكهربائية المجنحة التي يمكن أن تقلع عموديًا وتغطي 300 كيلومتر.