تحديات تيك توك تتسبب بوفاة فتاة في إيطاليا

قالت الهيئة الإيطالية لحماية البيانات: إنها فرضت حظرًا فوريًا على وصول منصة تيك توك في إيطاليا إلى البيانات لأي مستخدم لم يتم التحقق من عمره، وإنها تتصرف بشكل عاجل بعد وفاة فتاة تبلغ من العمر 10 سنوات في صقلية.

وتوفيت الفتاة دماغيًا أثناء مشاركتها في ما يسمى تحدي Blackout، الذي يشجع المستخدمين على خنق أنفسهم حتى يفقدوا وعيهم لعدة ثوان، أثناء استخدام الشبكة الاجتماعية لمشاركة الفيديو المملوكة للصين.

ويحقق المدعون في صقلية في القضية، وفتحت النيابة تحقيقًا في وفاة فتاة شاركت في تحدي Blackout، وبعد صدور حكم بأن الفتاة ماتت اختناقًا، قالت الهيئة الإيطالية لحماية البيانات: إنها تفرض حظرًا مؤقتًا فوريًا.

وأشارت الهيئة إلى أنها أخبرت تيك توك في شهر ديسمبر بشأن سلسلة من الانتهاكات، بما في ذلك الاهتمام الضئيل بحماية القاصرين، والسهولة التي يمكن للمستخدمين الذين تقل أعمارهم عن 13 عامًا الاشتراك في المنصة، والافتقار إلى الشفافية في المعلومات المقدمة للمستخدمين، واستخدام الإعدادات التلقائية التي لا تحترم الخصوصية.

وقالت الهيئة في بيان: أثناء انتظار تلقي رد، قررت الهيئة اتخاذ إجراءات لضمان الحماية الفورية للقصر في إيطاليا المسجلين عبر الشبكة.

وتحظى منصة التواصل الاجتماعي، المملوكة لشركة بايت دانس الصينية، بشعبية كبيرة بين المراهقين في جميع أنحاء العالم، ووفقًا لشروط وأحكام المنصة، يجب ألا يقل عمر المستخدمين عن 13 عامًا.

ويبقى الحظر مستمرًا حتى 15 فبراير على الأقل، حيث سيتم إجراء المزيد من التقييمات، بينما يواصل المدعون العامون في صقلية التحقيق في القضية.

وتعرضت الفتاة إلى سكتة قلبية وسرعان ما أعلن الأطباء في مستشفى باليرمو أنها ميتة دماغيًا بعد أن عثرت عليها شقيقتها البالغة من العمر 5 سنوات في الحمام مع هاتفها المحمول الذي صادرته الشرطة.

وقال والداها: إنها كانت تشارك في ما يسمى تحدي Blackout عبر تيك توك، ووضعت حزامًا حول رقبتها وحبست أنفاسها أثناء تسجيل نفسها عبر هاتفها المحمول.

وقال متحدث باسم تيك توك: سلامة مجتمع تيك توك هي أولويتنا المطلقة، ولهذا السبب لا نسمح بأي محتوى يشجع أو يروج أو يمجد السلوك الذي قد يكون خطيرًا.

وأطلقت منصة تيك توك في وقت سابق من هذا الشهر بعض ميزات الخصوصية المشددة للمستخدمين الذين تقل أعمارهم عن 18 عامًا، بما في ذلك إعداد خاص افتراضي جديد للحسابات التي تضم مستخدمين تتراوح أعمارهم بين 13 و 15 عامًا.

وتأتي الممارسات الجديدة، التي تؤثر في المستخدمين في جميع أنحاء العالم، بعد خطوة من المنظمين الأمريكيين تأمر تيك توك وخدمات الوسائط الاجتماعية الأخرى بالكشف عن كيفية تأثير ممارساتهم في الأطفال والمراهقين.