Lutron تعلن عن القابس الخارجي الذكي Caséta

تعتبر المقابس الذكية الخارجية شائعة بشكل متزايد، لكن شركة Lutron تعتقد أن لديها طريقة سهلة للتميز، حيث صنعت قابسًا خارجيًا يمكنه تحمل أسوأ ما يمكن أن تقدمه الطبيعة.

وقدمت الشركة القابس الذكي الخارجي Caséta الحاصل على تصنيف IP65، مما يعني أنه متين بما يكفي لتحمل الأمطار الغزيرة والثلج والغبار.

ويعد القابس الذكي الخارجي Caséta إضافة إلى نظام الإضاءة الذكي Caséta الأكبر حجمًا من Lutron.

وعلى عكس الأدوات المنزلية الذكية الداخلية، تواجه الأجهزة الخارجية المتصلة مشكلة إضافية للتعامل معها تتمثل في الطقس الي لا يمكن التنبؤ به.

وتهدف Lutron إلى معالجة ذلك من خلال القابس الذكي الجديد، الذي تم تصميمه لتحمل الطقس خلال كل موسم ويتيح لك تشغيل الأجهزة الإلكترونية الخارجية وإيقافها حتى عندما لا يمكنك الخروج بنفسك.

ويمكنك تشغيل أضواء الفناء عند غروب الشمس أو أي أجهزة أخرى حتى عندما يكون الطقس قاسيًا بما يكفي لإبقائك في الداخل.

ويمكن للقابس أيضًا أن يتحمل درجات الحرارة القصوى بين -4 درجة فهرنهايت و 140 درجة فهرنهايت، ويتم وصفه بأنه مقاوم للشمس.

ومثل القابس الذكي الداخلي، يمكن لهذا القابس الخارجي التحكم في تشغيل أي شيء متصل به، من الأضواء الخارجية إلى مضخات النوافير.

ويسمح لك القابس أيضًا بأتمتة العملية، لذلك إذا كنت ترغب في تشغيل أضواء الفناء عند غروب الشمس خلال فصل الصيف، يمكن أن يوفر لك القابس الذكي Caséta عناء القيام بذلك يدويًا.

ويعمل القابس أيضًا مع أي نظام بيئي للمنزل الذكي، إذ بالإضافة إلى تطبيق Lutron وجهاز التحكم عن بعد Pico، يمكنه أخذ أوامر من مساعد أمازون ومساعد جوجل و Apple HomeKit و Samsung SmartThings وأجهزة Ring.

ويمكن استخدام القابس الذكي الخارجي Caséta مع Lutron Smart Bridge لزيادة الموثوقية والاستجابة، بالإضافة إلى إمكانية إقران القابس مع منتجات الإضاءة Caséta الأخرى.

وتلاحظ Lutron أيضًا أن القابس الذكي يتضمن مؤقتًا ذكيًا يأخذ في الاعتبار ضبط الوقت للتوقيت الصيفي، وتتوقع Lutron شحن القابس الذكي الخارجي Caséta في أواخر شهر مارس مقابل 80 دولار.