أمازون تطور أداة لتعقب توقف التنفس أثناء النوم

تطور شركة أمازون جهازًا جديدًا بحجم راحة اليد متوافقًا مع مساعدها الصوتي أليكسا قادر على تسجيل واكتشاف علامات توقف التنفس أثناء النوم باستخدام الرادار.

ويوضع الجهاز على الطاولة بجانب السرير مع استخدام رادار الموجات المليمترية لتسجيل أنماط نوم المستخدمين والتنفس، وذلك بهدف الكشف عن التفاصيل الدقيقة في الحركات التي يمكن أن تكون ناجمة عن انقطاع التنفس أثناء النوم.

ويشار إلى أن إن فكرة استخدام الرادار لمراقبة النوم ليست جديدة، وقد حاولت شركة أخرى رفيعة المستوى تسويق هذه التقنية.

وأعلنت شركة نينتندو في عام 2014 عن جهاز غير قابل للارتداء يمكنه تتبع النوم عبر الموجات الراديوية.

ومع ذلك، بعد أقل من عامين، قالت نينتندو: إنها غير واثقة من أن الجهاز يمكن أن يصبح منتجًا قابلاً للتطبيق، ولم يتم إطلاقه مطلقًا.

وفي الشهر الماضي، رأينا أيضًا شركة ون بلس الصينية تعلن عن مفهوم لهاتف ذكي جديد يستخدم رادار mmWave لمراقبة التنفس.

ويبدو أن مشروع أمازون يجري تطويره تحت الاسم الرمزي Brahms، في إشارة إلى المؤلف الموسيقي الألماني يوهانس برامز، الذي يشتبه في إصابته بانقطاع النفس أثناء النوم.

ويعمل الفريق الداخلي لشركة أمازون على تطوير الجهاز منذ العام الماضي، ويشبه الجهاز في شكله الحالي وسادة سداسية متصلة بقاعدة سلكية معدنية.

وإلى جانب توقف التنفس أثناء النوم، ورد أن أمازون تخطط لاستخدام التعلم الآلي وتقنية السحابة لفهم اضطرابات النوم الأخرى.

ومن المحتمل أن يكون هذا الجهاز الجديد قادرًا على الاتصال بالأجهزة الأخرى وإرسال الإشعارات من خلال تطبيق مستقل.

ويمثل جهاز Brahms التقدم الأحدث لشركة أمازون في مجال التكنولوجيا الصحية.

وأصدرت الشركة في العام الماضي جهاز Halo لتعقب اللياقة البدنية، وهو جهاز يمكن ارتداؤه بقيمة 99.99 دولار يمسح جسم مرتديه وصوته، وهو مصمم لمساعدتك على تحسين صحتك.

وتؤكد أمازون أن جهاز Halo لتعقب اللياقة البدنية ليس جهازًا طبيًا، كما أطلقت الشركة خدمة الصيدلية لتوصيل الأدوية الموصوفة.

وقد يكون من الأسهل في هذه المرحلة ذكر العناصر التي لم تحاول أمازون إضافة مساعدها الصوتي إليها، إذ ظهر أليكسا على مدار السنوات القليلة الماضية في كل شيء بدءًا من مكبرات الصوت إلى النظارات والخواتم وحتى أجهزة الميكروويف، وقد يضاف متتبع النوم إلى تلك القائمة قريبًا.

ويبدو أن أمازون تريد الانضمام إلى السوق التنافسي بشكل متزايد لأجهزة تتبع النوم، حيث استحوذت شركة آبل على شركة Beddit لتتبع النوم في عام 2017، في حين أن شركات الأجهزة الأخرى، مثل: سامسونج، قد حققت تقدمًا في هذا المجال.

ومن المتوقع أن ينمو السوق العالمي لأجهزة مراقبة النوم الذكية بنسبة 16 في المئة تقريبًا سنويًا، ليصل إلى 43.5 مليار دولار بحلول عام 2026.