EA‏ تستحوذ على عملاقة ألعاب السباقات ‏Codemasters

أعلنت شركة تطوير الألعاب الشهيرة (إلكترونيك آرتس) EA اليوم الاثنين عن التوصل إلى اتفاق لشراء شركة (كود ماسترز) Codemasters البريطانية المتخصصة في تطوير ألعاب سباق السيارات مقابل 1.2 مليار دولار أمريكي.

أدت الصفقة الجديدة مع EA إلى العدول عن اتفاق سابق تم بين شركة Codemasters وشركة تطوير الألعاب المنافسة Take-Two Interactive التي وافقت الشهر الماضي على الاستحواذ على الشركة البريطانية مقابل 726 مليون جنيه إسترليني (971 مليون دولار أمريكي).

وقالت شركة Codemasters في بيان: ”نظر مجلس إدارة Codemasters في جوانب مختلفة من عرض EA، وخلص إلى أن عرض EA يمثل عرضًا متميزًا لمساهمي Codemasters مقارنةً بعرض Take-Two”.

وقالت EA: إن مساهمي Codemasters سيحصلون على 6.04 جنيهات إسترلينية نقدًا لكل سهم عادي من Codemasters. وأضافت أنه من المتوقع أن تتم الصفقة في الربع الأول من عام 2021.

ويمثل الاستحواذ على شركة Codemasters أكبر صفقة في تاريخ EA، وهو يأتي وسط الصعود الهائل في صناعة ألعاب الفيديو، إذ أدى وباء فيروس كورونا إلى تسريع الطلب على الألعاب.

وفي شهر أيلول/ سبتمبر الماضي، أعلنت شركة مايكروسوفت أنها ستشتري ZeniMax Media، وهي الشركة المالكة لإستديو الألعاب الشهير Bethesda Softworkds، مقابل 7.5 مليارات دولار، وذلك في أكبر صفقة للاستحواذ في مجال الألعاب في تاريخ مايكروسوفت.

وتشتهر شركة Codemasters في الغالب بأنها طورت لعبتي Formula One، و Dirt. وبالاستحواذ على الشركة، يُتوقع أن تتمكن EA من تقديم خيارات أفضل من ألعاب سباق السيارات إلى جانب سلسلة ألعاب السباق الشهيرة Need for Speed.

وارتفعت أسهم شركة الألعاب بنحو 0.8 في المئة في تعاملات ما قبل السوق في الولايات المتحدة.

وقالت (لويز شورثوس) – كبيرة محللي الألعاب في Ampere Analysis – لشبكة CNBC: ” من الواضح أن EA تريد أن يُنظر إليها بوصفها الناشر الرائد في مجال ألعاب السباقات”.

وأضافت شورثوس أنه يمكن للصفقة أن تتيح ألعاب Codemasters لجمهور أوسع، حيث من المحتمل إطلاق ألعابها على خدمة الاشتراكات EA Play التابعة لشركة EA، والتي تتوفر أيضًا من خلال منصة اشتراك تابعة لشركة مايكروسوفت.