إطلاق iPhone 13 يسير وفقًا للجدول الزمني المعتاد

قال المحلل (مينغ تشي كو) Ming-Chi Kuo: إن شركة آبل ستكون قادرة على إطلاق نماذج iPhone 13 وفقًا للجدول الزمني المعتاد في عام 2021.

وواجهت آبل عدة تحديات في عملية التطوير والتصنيع لنماذج iPhone 12 في عام 2020 بسبب جائحة كورونا، مما دفع الشركة إلى إطلاق أجهزة آيفون الجديدة عبر مرحلتين.

ويذكر كو في المذكرة البحثية الجديدة أن الجدول الزمني لعملية الإنتاج الضخمة لنماذج iPhone 13 سيكون هو نفسه بالنسبة لنماذج آيفون السابقة قبل تشكيلة iPhone 12.

ويعني هذا أنه يمكننا أن نتوقع أنه ستتوفر جميع نماذج iPhone 13 بحلول شهر سبتمبر 2021 دون تأخير.

وتبدأ آبل عادةً عملية الإنتاج الضخمة لأجهزة آيفون في أوائل الصيف، لكن التقارير أشارت إلى أن عملية الإنتاج الضخمة لنماذج iPhone 12 لم تبدأ حتى شهر سبتمبر، مما دفع آبل إلى تأجيل حدث آيفون المعتاد في شهر سبتمبر حتى شهر أكتوبر للمرة الأولى منذ عام 2011.

ولم تتمكن آبل هذا العام من تقديم جميع النماذج الجديدة من هواتف iPhone 12 في وقت واحد، حيث أثّرت جائحة كورونا في المصانع المرتبطة بالشركة حول العالم وكذلك عملية الإنتاج الداخلية للجهاز في المقر الرئيسي لشركة آبل، وذلك بالنظر إلى أن معظم الموظفين يعملون من منازلهم.

وبينما تم الإعلان عن iPhone 12 و iPhone 12 Pro العاديين وإطلاقهما في المتاجر في شهر أكتوبر، وصل iPhone 12 mini و iPhone 12 Pro Max إلى المتاجر في شهر نوفمبر بإمدادات محدودة.

كما نفى كو المخاوف من انخفاض قدرة TSMC على تصنيع شرائح A14، حيث من المقرر أن تنخفض من 100 في المئة إلى 80 في المئة في الربع الأول من عام 2021، مشيرًا إلى أن هذا يرجع إلى حد كبير إلى العوامل الموسمية.

وقال: ليس لدي مخاوف بشأن الانخفاض في توقعات الشحن لشريحة A14 التي تنتجها TSMC في الربع الثاني من عام 2021 مقارنة بالربع الأول من عام 2021، إذ إن هذا الانخفاض موسمي ومتوقع، حيث تبدأ TSMC بتحويل خط إنتاجها لتطوير الشريحة الجديدة A15 العاملة ضمن تشكيلة iPhone 13.

ويدعي كو أن مبيعات iPhone 12 Pro لا تزال قوية، وأن الطلب على نماذج iPhone 12 Pro و iPhone 12 Pro Max لهذا العام أفضل من المتوقع، وذلك بالرغم من أن آبل كانت تواجه مشكلات في التوريد مع مستشعرات الكاميرا من سوني المستخدمة في iPhone 12 Pro و iPhone 12 Pro Max.