واتساب تضيف عربات لتسهيل التسوق عبرها

قالت خدمة التراسل الفوري واتساب – المملوكة لشركة فيسبوك – اليوم الثلاثاء: إنها ستطلق عربات للتسوق لمن يستخدمها من الشركات والأفراد.

وقالت واتساب في منشور على مدونتها: إن ميزة الكتالوجات سمحت للناس بمعرفة ما هو متاح، وساعدت الشركات على تنظيم محادثاتها بشأن عناصر معينة. ومع حدوث المزيد من التسوق من خلال الدردشات، فهي الآن تريد تسهيل البيع والشراء.

وقالت الخدمة: إنه من خلال العربات – التي ستنطلق في جميع أنحاء العالم اعتبارًا من اليوم الثلاثاء – يمكن للأشخاص تصفح الكتالوج، واختيار منتجات متعددة، وإرسال الطلب كرسالة واحدة إلى حسابات الأعمال.

وقالت واتساب: “هذا سيُسهِّل على الشركات تتبع استفسارات الطلبات، وإدارة الطلبات الواردة من العملاء، وإغلاق المبيعات”.

ويحتاج المستخدمون إلى العثور على العناصر التي يريدونها ثم النقر على زر (إضافة إلى عربة التسوق). وبعد وضع ما يريدونه في عربة التسوق الخاصة بهم، يمكنهم إرسالها كرسالة إلى الشركة.

وقالت واتساب سابقًا: إن أكثر من 175 مليون شخص على مستوى العالم يرسلون رسائل إلى حسابات الأعمال في واتساب يوميًا، ويشاهد أكثر من 3 ملايين شخص في الهند كتالوجات الأعمال كل شهر.

وقال متحدث باسم واتساب: إنه في حين واجهت جميع القطاعات فترة أولية صعبة، فقد تكيفت قطاعات، مثل: التعليم، وتجارة التجزئة، والخدمات المصرفية على نحو جيد مع التغيرات الرقمية في ظل جائحة الفيروس التاجي المستجد (كوفيد-19).

وبدأت واتساب الشهر الماضي بإطلاق زر التسوق، الذي يسمح للمستخدم بالذهاب إلى قائمة المنتجات التي يوفرها النشاط التجاري.

ويتيح الزر الجديد من واتساب للشركات بيع المنتجات داخل التطبيق مباشرةً عبر (متاجر فيسبوك) Facebook Shops، وهو متجر إلكتروني أطلقته فيسبوك في شهر أيار/ مايو الماضي لتقديم تجربة موحدة للتسوق عبر تطبيقات فيسبوك.

وتحاول فيسبوك – التي تمتلك أكبر شبكة للتواصل الاجتماعي في العالم مع ما يزيد عن 2.7 مليار مستخدم نشط شهريًا – زيادة المبيعات من خدماتها التي تحظى بمعدل نمو أعلى من شبكتها الاجتماعية، مثل: خدمة مشاركة الصور والفيديو إنستاجرام، وخدمة التراسل الفوري واتساب، التي اشترتها في عام 2014 مقابل 19 مليار دولار أمريكي، ولكنها لم تحقق الدخل المطلوب منذئذ.