جوجل تريد تحويل كل كتاب إلى كتاب صوتي

تريد شركة جوجل تحويل كل كتاب ضمن خدمة Google Play Books إلى كتاب صوتي باستخدام معالجة اللغة الطبيعية ونماذج علم العروض التي تستخدم التعلم الآلي لفهم الجمل وتجميعها معًا بنبرة وإيقاع أفضل.

وتسعى الميزة القادمة إلى جعل الوصول إلى صوت الراوي، الذي يتم إنشاؤه تلقائيًا للكتب النصية، أكثر سهولة.

وتعمل خدمة Google Play Books مع ناشرين في الولايات المتحدة والمملكة المتحدة من أجل الطرح، على أن توفر أداة الناشر لإنشاء الكتب الصوتية التي يتم سردها تلقائيًا بصوت الراوي في أوائل عام 2021، مع توفير الإصدار التجريبي الآن.

وبعد الإعداد للسرد التلقائي، يمكن للمستخدم الاختيار بين التعلم الآلي وصوت الراوي الذي يتم إنشاؤه بواسطة الذكاء الاصطناعي.

ويبدو أن الميزة تستخدم التقنية نفسها المستخدمة ضمن نظام Google Duplex لجعل الأصوات طبيعية.

أفضل التطبيقات للاستماع إلى الكتب الصوتية باللغة العربية

وإذا تمكنت جوجل من تحقيق ذلك، فمن الممكن أن تنافس خدمة الكتب الصوتية من أمازون Amazon Audible، إذ إنها لا تحتاج إلى دفع رواتب للرواة من أجل قراءة الكتب عبر الميكروفون.

ومن المحتمل أن تكون جوجل قد ضخّت ملايين الدولارات في هذه التقنية، ولن يجري استخدامها إلا عبر جوجل، لذا فهي استثمارًا كبيرًا.

وغالبًا ما يلجأ المستخدمون إلى ميزة القراءة بصوت عال في Google Play Books لتحويل جميع الكتب الداعمة لهذه الميزة إلى كتب صوتية.

وتكمن المشكلة في أن التجربة تفتقر إلى الإحساس بالاتصال بالمؤلف مع توفير النص بنبرة رتيبة تقريبًا وفقدان الفروق الدقيقة التي تجعل الكتب المروية تستحق الاستماع إليها، وذلك بالرغم من تشغيل النماذج الصوتية المحسَّنة.

ووفقًا لجوجل، فإن فكرة تحويل كل كتاب إلى كتاب صوتي تحتل المرتبة الأولى في أذهان الشركة، حيث إنها تواصل تقديم ميزة القراءة بصوت عال أكثر.

ومن الجدير بالذكر أن هذه الابتكارات لا يتم تطبيقها حاليًا على كل كتاب، وبدلاً من ذلك سيتم ترك القرار للناشرين، لكن من الواضح أن هذا هو الهدف النهائي لشركة جوجل.

وقد تخطط جوجل لتوفير الميزة بشكل مجاني مع الكتب العادية، مما يمنح المستخدمين الكتاب الصوتي الذي يتم سرده تلقائيًا والكتاب النصي بسعر واحد، وهو أمر لا تفعله أمازون.