Project Guideline .. تطبيق من جوجل لمساعدة ضعاف البصر

تختبر شركة جوجل تطبيقًا مدعومًا بالذكاء الاصطناعي يسمى Project Guideline يهدف إلى مساعدة ضعاف البصر والمكفوفين على العمل بمفردهم دون كلب إرشادي أو مساعد بشري.

ويعمل التطبيق من خلال اكتشاف الخطوط المرسومة على الأرض وتوجيه المستخدمين بالإشارات الصوتية.

ويستخدم Project Guideline كاميرا الهاتف لتتبع الإرشادات ثم يرسل إشارات صوتية إلى المستخدم عبر سماعات تستخدم تقنية التوصيل العظمي.

وجرى تطوير التطبيق – الذي لا يزال في مرحلة النموذج الأولي – خلال حدث هاكاثون جوجل في العام الماضي عندما طلب عداء كفيف من المطورين تصميم برنامج يسمح له بالركض بشكل مستقل.

وسأل (توماس بانيك) Thomas Panek، الرئيس التنفيذي لشركة Guiding Eyes for the Blind، المصممين في هاكاثون جوجل في خريف 2019 عن إمكانية ابتكار تكنولوجيا لمساعدة المكفوفين على العمل بشكل مستقل.

وجرى تصميم عرض توضيحي يسمح للهاتف بالتعرف على الخط المرسوم على الأرض وإعطاء إشارات صوتية.

ويستخدم التطبيق كاميرا الهاتف المتصل بحزام يستخدم الذكاء الاصطناعي من تصميم جوجل يرتديه بانيك لتتبع الإرشادات بشأن الخط المرسوم على الأرض وإرسال إشارات صوتية إليه اعتمادًا على موقعه.

وقال بانيك: إذا انحرفت إلى يسار الخط، فإن الصوت يرتفع أكثر وأكثر في أذني اليسرى، وإذا انحرفت إلى اليمين، يحدث الشيء نفسه، لكن في أذني اليمنى.

وفي غضون بضعة أشهر، وبعض التعديلات، كان بانيك قادرًا على الركض عبر مضمار داخلي دون مساعدة.

وعمل المطورون بعد ذلك على تكييف التكنولوجيا لتعمل ضمن الهواء الطلق، حيث توجد مجموعة جديدة كاملة من العقبات.

ولا يحتاج تطبيق Project Guideline إلى اتصال بالإنترنت للعمل ويمكنه حساب الظروف الجوية.

وهناك الملايين من الأشخاص الذين يعانون من فقدان البصر ويفتقدون إلى وجود كلاب الإرشاد، وتأمل جوجل أن يتم تكييف Project Guideline وتوسيعه لتوفير الاستقلال لمزيد من الأشخاص.

وتستثمر جوجل بشكل متزايد في تكنولوجيا إمكانية الوصول، حيث كشفت النقاب في شهر أكتوبر عن Sound Notifications، وهي ميزة جديدة لنظام أندرويد تُعلم المستخدمين الصم في حالة جريان المياه أو نباح الكلب.

وجرى تصميم الميزة لنحو 466 مليون شخص في العالم يعانون من ضعف السمع، لكنها قد تساعد أيضًا الأشخاص الذين يرتدون سماعات الرأس.

وقامت الشركة أيضًا بتوسيع تطبيق Lookout، الذي يمكنه قراءة البريد بصوت عالٍ وتحديد البضائع شفهيًا.