جوجل وآبل تنضمان إلى تحالف Next G لتطوير 6G

انضمت شركتا جوجل وآبل إلى المجموعة التجارية الأمريكية Next G، وهو اتحاد مكون من أصحاب المصلحة المحتملين في شبكات الجيل السادس 6G يديره تحالف حلول صناعة الاتصالات ATIS.

وتعمل المجموعة، التي من المقرر أن تجتمع لأول مرة هذا الأسبوع، بهدف تعزيز ريادة تكنولوجيا الهاتف المحمول في أمريكا الشمالية فيما يتعلق بشبكات الجيل السادس على مدار العقد المقبل مع البناء على التطور الطويل الأجل لشبكات الجيل الخامس.

ويجمع تحالف حلول صناعة الاتصالات ATIS – كمنظمة رائدة في مجال تطوير التكنولوجيا والحلول – بين أفضل شركات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات العالمية لتعزيز أولويات الأعمال في الصناعة.

وانضمت كل من جوجل وآبل بعد أسابيع فقط من إطلاق أجهزتهما الأولى الداعمة لشبكات الجيل الخامس، مما يوضح مدى التقدم الذي يتعين على الشركات التفكير فيه لمواكبة التكنولوجيا.

وينضم الثنائي إلى سيسكو وهيوليت باكارد وإنتل وإل جي و VMWare و Charter Communications و Keysight Technologies و Mavenir و MITER.

وتنضم شركتا جوجل وآبل إلى المؤسسين، مثل نوكيا ومايكروسوفت وكوالكوم وسامسونج وفيسبوك وإريكسون وفيريزون و AT&T Bell Canada و Ciena و Interdigital و JMA Wireless و Telus و Telnyx و T-Mobile و US Cellular.

ولم تصدر حتى الآن سوى إريكسون وهواوي وسامسونج بيانًا شاملًا عن النوايا فيما يتعلق بشبكات الجيل السادس.

ولا يمكن لهواوي الآن الانضمام إلى المجموعة؛ لأنها ليست مؤهلة بسبب العقوبات الحالية، لكنها ألهمت تشكيلها.

وتأمل المجموعة في منع أي تأخير في خارطة طريق الجيل السادس بسبب المشاكل الحالية بين الولايات المتحدة والصين.

وقد يؤدي الفشل في تحسين العلاقات إلى إطلاق عمليتين غير متوافقين تمامًا مع الجيل السادس، حيث يكون المستهلكون هم الخاسرون، وبالتالي فإن التعاون في هذه المراحل المبكرة أمر حيوي.

وما يزال عرض النطاق الترددي لشبكات الجيل السادس المقترح غير مرخص في الوقت الحالي، وبحلول الوقت الذي نرى فيه أي نوع من الاستخدام العام للطيف الترددي – المتوقع بحلول عام 2030 – قد يكون العالم مكانًا مختلفًا تمامًا.

وقالت (سوزان ميلر) Susan Miller، الرئيسة والمديرة التنفيذية لتحالف ATIS: يمثل أعضاؤنا المؤسسون أصحاب المصلحة الرائدين في الصناعة الذين يقودون الابتكار في النظام البيئي.

وأضافت: كجزء من تحالف Next G، فإنهم يبرهنون على التزامهم بتحديد المسار لدفع ريادة تكنولوجيا الهاتف المحمول في أمريكا الشمالية إلى المستقبل.