فورد تكشف عن شاحنة نقل البضائع الكهربائية ‏E-Transit

كشفت شركة فورد النقاب عن أول شاحنة كهربائية بالكامل من سلسلة (ترانزيت) Transit قبل وصول النماذج الأولى إلى أوروبا في ربيع عام 2022.

وتوفر شاحنة (إي-ترانزيت) E-Transit، التي سيتوفر منها ما يصل إلى 25 طرازًا مختلفًا من حيث الحجم، والوزن، والجسم، نطاقًا تقديريًا مما يُعرف بـ “إجراء اختبار المركبات الخفيفة المنسق عالميًا” WLTP يصل إلى 217 ميلًا. وتقول شركة فورد: إن ذلك “يبلغ ثلاثة أضعاف المسافة التي يقطعها سائق الأسطول الأوروبي العادي يوميًا”.

ويأتي هذا الرقم من بطارية مثبتة أسفل الأرضية بسعة قابلة للاستخدام تبلغ 67 كيلو واط في الساعة. وتتميز شاحنة E-Transit أيضًا بدعم كل من الشحن السريع بالتيار المتناوب AC، والتيار المستمر DC، ويسمح الشاحن المدمج بقدرة 11.3 كيلوواط بشحن بطيء خلال ما يزيد قليلًا عن ثماني ساعات، في حين يتيح الشحن بالتيار المستمر بمعدلات تصل إلى 115 كيلوواط شحنًا بنسبة من 15 في المئة إلى 80 في المئة في نحو 34 دقيقة. ويُمنح العملاء إمكانية الوصول إلى شبكة الشحن (فورد باس) FordPass، مع نحو 160,000 شاحن في جميع أنحاء العالم، ويأتي العديد منها مزودًا بقدرة الشحن السريع.

وتحدثت فورد إلى عدد من مديري الأساطيل التجارية من علامات تجارية، مثل: Centrica، و Sky، و ADL Automotive، مع الإجماع على أن نطاقًا يبلغ نحو 150 ميلًا هو الحد الأدنى المقبول، في حين أن القدرة على الشحن السريع أمر لا بد منه. كما ساهمت البيانات المأخوذة من ملايين الأميال من تقنيات المعلومات في تطوير نظام E-Transit.

وتبلغ ذروة إنتاج المحرك الكهربائي، الذي يُشغِّل العجلات الخلفية نحو 265 حصانًا و 317 رطلاً في القدم – وتدعي شركة فورد أنها أقوى شاحنة كهربائية في أوروبا. ولم يُكشف عن أي أرقام في أداء، أو كفاءة المحرك حتى الآن.

وتتميز E-Transit أيضًا بوضع القيادة الاقتصادي، ويُزعم أنه يُحسِّن النطاق بنسبة من 8-10 في المئة أثناء القيادة من غير حمولة من خلال تنظيم التسارع، وتحسين التحكم في المناخ، وتقليل السرعة القصوى.

وتشمل الميزات الإضافية خيار Pro Power Onboard، الذي يتيح للعملاء استخدام E-Transit كمصدر متنقل للطاقة، مما يوفر ما يصل إلى 2.3 كيلو واط من الطاقة لمختلف الأدوات والمعدات. ويُزعم أنها الصناعة الأولى، ومن المتوقع أن تكون إضافة رائجة.

ومن ناحية التصميم، تبدو E-Transit متطابقة إلى حد كبير مع طرُز شاحنات الديزل الحالية، باستثناء تصميم شبكي جديد مع قضبان أفقية زرقاء. كما ثُبِّتت نقطة الشحن بشكل مركزي في الشبكة، أسفل الشارة.