NightWare .. تطبيق لعلاج كوابيس ما بعد الصدمة

وافقت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية على تطبيق NightWare لساعة آبل الذكية Apple Watch للمساعدة في علاج اضطراب ما بعد الصدمة PTSD، مع كونه تطبيقًا متاحًا بموجب وصفة طبية فقط.

وحسبما أعلنت إدارة الغذاء والدواء، فإن الموافقة على NightWare تسمح بتسويقه كمساعد في التقليل المؤقت من اضطراب النوم المرتبط بالكوابيس لدى البالغين، ومن ضمنهم أولئك الذين يعانون من اضطراب الكوابيس، أو الذين يعانون من خلل في النوم بسبب اضطراب ما بعد الصدمة.

ويستخدم التطبيق المستشعرات الموجودة ضمن Apple Watch لمراقبة حركات الجسم ومعدل ضربات القلب أثناء النوم، التي يتم تحليلها واستخدامها لإنشاء ملف تعريف النوم للمريض.

وإذا تم الكشف عن أن المريض يمر بكابوس، من خلال مقارنة الحركات والنبض مع ملف تعريف النوم، فإن Apple Watch تهتز لتعطيل الأحلام السيئة والحفاظ على النوم، وإخراجه من الكابوس.

وخلص اختبار التطبيق – الذي استمر 30 يومًا وشمل 70 مريضًا – إلى أنه كان ناجحًا في تحسين نوعية النوم لمن يعانون.

ويعد NightWare تطبيقًا، لكنه ليس متاحًا بسهولة للاستخدام بالنسبة لأي شخص، ويتوفر بوصفة طبية فقط، ويهدف إلى استخدامه مع أدوية اضطراب ما بعد الصدمة الموصوفة والعلاجات الأخرى، وتحت إشراف مقدم الرعاية الصحية.

وعلاوة على ذلك، تحذر إدارة الغذاء والدواء الأمريكية من أنه لا ينبغي للمرضى الذين يسيرون أثناء الكوابيس استخدام التطبيق، ولا يجب استخدامه أثناء القراءة أو مشاهدة التلفاز لمنع التنبيهات الكاذبة.

ويُعد التطبيق الجديد بمثابة علاج منخفض المخاطر يَستخدم التكنولوجيا الرقمية في محاولة لتوفير راحة مؤقتة من اضطرابات النوم المرتبطة بالكوابيس.

ووفقًا للمركز الوطني لاضطراب ما بعد الصدمة، يعاني ما بين 71 في المئة و 96 في المئة من المصابين باضطراب ما بعد الصدمة من الكوابيس.

وتعمل Apple Watch كجهاز يمكن ارتداؤه لمراقبة الصحة الوظيفية، وتسمح Apple Watch Series 4 و Series 5 و Series 6 لمرتديها بأخذ تخطيط كهربائي للقلب؛ لفهمٍ أفضل لنبضات القلب وعلامات التحذير المحتملة.

وفي وقت سابق من هذا العام، أضافت آبل مقياسًا لأكسجين الدم إلى ساعة Apple Watch Series 6 لتمكين مرتديها من قياس مستويات الأكسجين الحالية في الدم.

ويمكن أن تكون هذه القدرات الجديدة إضافة في الوقت المناسب وسط جائحة فيروس كورونا.