هل تستخدم آبل أجزاء من آيباد لتعويض النقص في iPhone 12 Pro؟

وسط فترات انتظار طويلة لأجهزة iPhone 12 و iPhone 12 Pro حول العالم، أفادت تقارير أن شركة آبل قدمت طلبات شراء كبيرة لأجزاء من طرازات آيفون القديمة، وتقوم بإعادة تخصيص أجزاء آيباد لتعويض النقص، وذلك وفقًا لمراجعة (Nikkei Asia Review).

كان الطلب على ‌iPhone 12 Pro‌ على وجه الخصوص أعلى من المتوقع، وبحسب ما ورد تفاقمت المشكلة بسبب قيود التوريد لأجزاء معينة مثل رقائق الطاقة ومكونات الماسح الضوئي LiDAR.

يُقال إن شركة آبل تعيد تخصيص المكونات بدءًا من طرازات آيباد إلى iPhone 12 Pro‌ في محاولة لتحديد أولويات نقص الإمدادات، وقد أثر ذلك ظاهريًا في حوالي مليوني وحدة آيباد، مما أدى إلى إفشال خطط إنتاج آيباد من آبل لهذا العام.

ومن أجل ملء المساحات الفارغة على الرفوف، يبدو أن شركة آبل تطلب أيضًا من الموردين تجهيز أكثر من 20 مليون طراز iPhone 11 و iPhone SE و iPhone XR لموسم التسوق في العطلات وأوائل العام المقبل.

ما هو سعر هاتف آيفون 12 في السعودية وكيف تحصل عليه؟

يعادل الطلب أكثر من ربع الطلبات التي قدمتها آبل لسلسلة ‌iPhone 12‌ هذا العام، والتي يُتوقع أن تكون حوالي 75 إلى 80 مليون وحدة. وتدعي (Nikkei Asia) أن الطلبات الخاصة بهواتف ‌iPhone 11‌ و iPhone SE‌ تقترب من حوالي عشرة ملايين وحدة لكل منهما، وتعمل بشكل أفضل بكثير من المتوقع مع المستهلكين.

ووفقًا لوثيقة الدعم المحدَّثة من شركة آبل، سيتم شحن هاتف (iPhone 12 mini) القادم بشكل أبطأ مقارنةً بنماذج (iPhone 12) الأخرى عبر شاحن (MagSafe) اللاسلكي الجديد للشركة. ويحصل كل من (iPhone 12) و (iPhone 12 Pro) و (iPhone 12 Pro Max) على سرعات في الشحن تصل إلى 15 واطًا عبر شاحن (MagSafe)، لكن جهاز (iPhone 12 mini) يقتصر على سرعات في الشحن تصل إلى 12 واطًا. وتقول آبل: إن جهاز آيفون المصغر يمكنه الوصول إلى 12 واطًا من خلال محول طاقة (USB-C) بقدرة 9 فولط أو أعلى. وتشير وثيقة الدعم إلى أن الطاقة التي يتم توفيرها لأي طراز (iPhone 12) في أي وقت ستختلف وفقًا لعوامل مختلفة، ومن ضمنها درجة الحرارة ونشاط النظام.